شريط الأخبار

القيسي: إنهاء الانقسام وإعادة الوحدة أجمل هدية نقدمها لشعبنا بعد عامين من الحرب

03:14 - 27 تشرين أول / ديسمبر 2010

القيسي: إنهاء الانقسام وإعادة الوحدة أجمل هدية نقدمها لشعبنا بعد عامين من الحرب

فلسطين اليوم: غزة

أكد عضو القيادة المركزية في لجان المقاومة الشيخ أبو إبراهيم القيسي بعد مرور عامين  على الحرب الصهيونية المجرمة على قطاع غزة أن التهديدات الصهيونية المتصاعدة هي دليل على مدى التخبط الذي يمر به العدو وفشل محاولته في النيل من عزائم المقاومة ومعنويات الشعب المجاهد.

وبعث أبو إبراهيم بتحية إكبار لأهل القدس والفلسطينيين في الأراضي المحتلة عام 48 والضفة المحتلة ومخيمات اللجوء قائلاً: "نقول لكم أن غزة باقية على عهد المقاومة والجهاد حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني المغتصب".

وقال عضو القيادة المركزية للجان المقاومة أن غزة صمدت بإيمانها العميق بالله ثم إرادة الشعب لم تنكسر و المقاومة بقيت راسخة رسوخ الجبال .. فاندحر جيش العدو يسحب أذيال خيبته في تحقيق الأهداف التي كان يرجوها من عدوانه على غزة .

وتوجه أبو إبراهيم بالتحية للأسرى البواسل قائلاً : "أسرانا الأبطال  لكم منا كل المحبة و الوفاء و الدعاء و نطمئنكم إن قضية تحريرهم هي واجب شرعي نسعى لتحقيقه في كل حين" .

وطالب القيادي في لجان المقاومة حركتي فتح وحماس بضرورة تجاوز حالة الانقسام و تخطى الجراح و توحيد الصفوف  و إعلان وحدة الشعب الفلسطيني في كافة أماكن تواجده معتبراً ذلك أجمل هدية يمكن أن نقدمها لشعبنا المرابط الصابر الأبي بعد مرور عامين على ثباته في حرب غزة .

وفي ختام تصريحه توجه أبو إبراهيم بالتحية لأهالي الشهداء والجرحى وأصحاب البيوت المدمرة الصامدين في الخيام التي عصفت بها الريح مطالبا بالإسراع بتنفيذ برنامج الاعمار دون تلكؤ.

انشر عبر