شريط الأخبار

وزير صهيوني يخشى اعتراف العالم أجمع بفلسطين

08:21 - 26 آب / ديسمبر 2010

وزير صهيوني يخشى اعتراف العالم أجمع بفلسطين

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

حذر مايسمى بوزير الصناعة والتجارة في كيان العدو بنيامين بن اليعازر اليوم، من أن العالم أجمع قد يعترف بدولة فلسطينية في غضون عام، داعيا إلى استئناف مفاوضات التسوية المجمدة كليا.

ويأتي هذا التحذير في حين اعترفت أربع دول في أميركا اللاتينية، هي البرازيل والأرجنتين وبوليفيا والإكوادور، بفلسطين دولة مستقلة، بينما تستعد دولة خامسة لتحذو حذوها هي الاوروغواي.

وأعرب بن اليعازر، وهو من حزب العمل (يسار وسط) الذي يشارك في الائتلاف الحكومي للاحتلال ، عن قلقه قائلا "لن يفاجئني إذا ما اعترف العالم اجمع العام المقبل، بما فيه الولايات المتحدة، بدولة فلسطينية. ثم ينبغي أن لا تدهشنا الطريقة التي تم فيها ذلك".

ويعارض الكيان لإسرائيلي أي اعتراف دولي بدولة فلسطينية، معتبراً إن إقامة دولة فلسطينية محتملة ينبغي أن تتم عبر مفاوضات.

ولم تؤد عملية التسوية بين الاحتلال  الإسرائيلي والسلطة الفلسطينية التي انطلقت في 1991 إلى أي تسوية نهائية للنزاع على الرغم من محادثات عديدة ومؤتمرات دولية. لكن الفلسطينيين الذين يشعرون بالإحباط بسبب تجميد محادثات التسوية ، قرروا تكثيف جهودهم "في الأيام المقبلة" للحصول على اعتراف بدولتهم المستقبلية اثر مبادرة دول أميركا اللاتينية.

وعلى الصعيد الأوروبي، تقوم السلطة الفلسطينية بحملة لرفع مستوى ممثلياتها الدبلوماسية كما فعلت حتى الآن في كل من فرنسا واسبانيا والبرتغال والنرويج.

 

 

انشر عبر