شريط الأخبار

خشية من العار.. كيان العدو يقاطع مؤتمر «ديبرن 3»

10:41 - 25 حزيران / ديسمبر 2010

خشية من العار.. كيان العدو يقاطع مؤتمر «ديبرن 3»

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أعلنت ما تسمى الخارجية الصهيونية أنها قررت مقاطعة مؤتمر «ديربن 3» الذي سيعقد في سبتمبر/ أيلول المقبل في نيويورك برعاية الأمم المتحدة.

وقد أقرت الأمم المتحدة يوم أمس عقد المؤتمر المذكور دون أن تتمكن الديبلوماسية الصهيونية من التأثير على فحواه، وسيعقد المؤتمر بصيغته الأصلية، أي على غرار المؤتمرين السابقين.

ويتناول المؤتمر قضايا العنصرية والتمييز العرقي بما في ذلك سياسات كيان العدو اتجاه الفلسطينيين بشقيهم، داخل الأراضي المحتلة عامي 1948، و 1967.

وعبر كيان العدو مراراً عن خشيتها مراراً من وصمها بالعنصرية، ومن كون المؤتمر منبر للنيل منها.

ويأتي انعقاد المؤتمر في ظل استفحال العنصرية الصهيونية وتحولها إلى عادة طبيعية داخل المجتمع، وشرعنتها برلمانيا.

واتهمت ماتسمى الخارجية الصهيونية في بيان لوسائل الإعلام مساء السبت ما وصفتها «الأغلبية الأوتوماتيكية» المشاركة في المؤتمر بتسييسه، وذلك عن طريق تبني البيان الختامي لمؤتمر ديربن الأول الذي عقد عام 2001 والذي وصم إسرائيل بالعنصرية.

ووصفت مؤتمر ديبرن الأول بأنه «حدث تفضل الكثير من الدول طيه في النسيان»، وقالت إنه « كان ينطوي على مظاهر معاداة السامية، والتعبير عن الكراهية لكيان العدو واليهود ، وأبقى لدينا ندوبا لن تمحي في المستقبل القريب».

يُذكر أن كيان العدو قاطع مؤتمر ديبرن الثاني الذي عقد العام الماضي في جنيف ، كما قاطعته كل من الولايات المتحدة وكندا وأستراليا، بادعاء أنه يتحول إلى منبر لمعاداة كيان العدو فيما كان الممثلون الصهاينة انسحبوا من مؤتمر ديبرن الأول الذي عقد في جنوب أفريقيا عام 2001.

 

انشر عبر