شريط الأخبار

المؤسسة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني تحتفل بـ 200 عريس وعروس في غزة

05:07 - 25 تشرين أول / ديسمبر 2010

خلال حفل زفاف جماعي.. القيادي حبيب ينقل تهاني الأمين العام لـ 200 عريس وعروس

فلسطين اليوم:غزة

نقل رئيس لجنة المؤسسات الخيرية لحركة الجهاد الإسلامي الشيخ خضر حبيب, اليوم, تهاني ومباركة الأمين العام للحركة الدكتور رمضان عبد الله شلح, إلى كافة العرسان التي تحتفل بهم المؤسسة الخيرية للحركة".

وأكد الشيخ حبيب في كلمة ألقاها خلال حفل جماعي نظمته الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني لـ 200 عريس وعروس في صالة رويال بلازا على شاطئ بحر غزة اليوم, "أن إقامة الأفراح في غزة تأتي في إطار صمود شعبنا الفلسطيني وثباته على حقه وأرضه أرض الجهاد والكفاح", مشيراً "إلى أن الأفراح ترسل رسالة تحدي لهذا العدو المجرم المتغطرس", لافتاً "أن العدو الصهيوني لا يريد لشعبنا أن يفرح بل يريد جعل حياته كابوس ورعب ليزرع الحزن في كافة مناحي حياتنا".

وأضاف "إننا في لجنة المؤسسات الخيرية لحركة الجهاد, نرى أن شعبنا لديه إرادة الحياة وتحديه لهذا العدو, ونحاول أن نرسم الفرحة والبسمة على شفى شعبنا".

وعاهد الشيخ حبيب أبناء الشعب الفلسطيني على أن تبقي الحركة تقدم الشهداء والدماء والعطاء الكثير من أجل تخفيف ألامهم ورسم البسمة على وجه شعبنا الفلسطيني".

من ناحيته قال رئيس المنظمة التركية محمد كايا "إن الشعب الذي يحتفل بهؤلاء العرائس الواقفين في وجه الظلم مدافعين عن التراث المقدس, رفعوا هاماتنا وعزة الأمة الإسلامية إلى الأعلى".

وشدد على أن الاحتلال الصهيوني لن يستمر ولن يصمد على احتلاله للأراضي المقدسة في ظل إقامة الحفلات الإسلامية التي تقام في غزة", مشيراً "إلى أن الشعب يستطيع أن ينظم نفسه وينظم الأسرة الكريمة".

وتمنى كايا "أن يحتفل العام القادم في مدينة القدس المحتلة وأبنائها الكرام", مشيراً "إلى أن كثرة المسلمون في بقاع الأرض وفلسطين أمر مطلوب ومرغوب لإرهاب العدو الصهيوني الذي يخشي كثرة المسلمون", لافتاً "إلى أن أبناء هؤلاء العرسان سيحررون القدس المحتلة من دنس المحتل الصهيوني".

وأكد رئيس منظمة للإغاثة التركية "أن هيئة الإغاثة التركية لا تقدم المساعدات المالية فقط بل ستستمر في الدعم المالي والمعنوي والأرواح والدماء إذا تطلب الأمر ذلك", مضيفاً "الهيئة هي الجسر الذي نمد بها إخواننا الفلسطينيين بالدماء والمال والمعنويات وكل أنواع الدعم".

وأمضي يقول "سعدت بوجودنا اليوم في هذا الحفل الكريم الذي نشتم من خلاله الرائحة الكريمة العطرة الروحانية".

بدوره أكد رئيس المؤسسات الخيرية اليمنية علي عبد ربه العواضي "أنه رغم بعد المسافات بين اليمن وفلسطين إلا أننا نشعر بمعاناتكم ونضالاتكم وانتصاراتكم ضد هذا المحتل".

وقدم العواضي تهانيه وتبريكاته للعرسان الفلسطينيين", قائلاً "كثرتكم تخيف الاحتلال الصهيوني".

وفي السياق ذاته ألقى كلمة الهيئة الخيرية لإغاثة الشعب الفلسطيني الشيخ طاهر لولو مؤكداً فيها "أنه رغم الحصار الصهيوني المفروض على القطاع, والدمار والخراب التي تخلفه قوات الاحتلال الصهيوني والمؤامرات الصهيونية التي تحاك ضد أبناء شعبنا الفلسطيني إلا أن الهيئة تقدم يد العون والمساعدة لمأتي عريس وعروس من أبناء الشعب الفلسطيني في غزة".

وقال لولو "إن الكثير من المؤسسات الخيرية العربية والإسلامية تريد مشاركتكم بأفراحكم ولامسنا ذلك في رحلة الحج إلى مكة المكرمة".

انشر عبر