شريط الأخبار

قراقع يدعو لوضع خطة إعلامية لمخاطبة الأوروبيين في موضوع الأسرى

05:27 - 23 حزيران / ديسمبر 2010

قراقع يدعو لوضع خطة إعلامية لمخاطبة الأوروبيين في موضوع الأسرى

فلسطين اليوم-رام الله

دعا وزير شؤون الأسرى والمحررين في حكومة رام الله عيسى قراقع، إلى تضافر كافة الجهود الوطنية لوضع خطة إستراتيجية إعلامية لمخاطبة الأوروبيين في موضوعة الأسرى وفضح الممارسات الإسرائيلية بحقهم.

وقال قراقع خلال لقائه الحقوقي عيسى كلوديه الذي يعيش في فرنسا ويعمل في البرلمان الأوروبي، برام الله اليوم الخميس، 'إن الإعلام نصف المعركة ويجب أن نمنهج خطواتنا ونراكم خبراتنا في إدارة الخطاب الإعلامي وتوجيهه الوجهة الصحيحة في مخاطبة الشعوب الغربية'.

ويعمل كلوديه مع لجنة طوعية مشكلة من 72 شخصية عالمية نالت جائزة نوبل للسلام و315 عضوا في البرلمان الأوروبي يعملون لنصرة قضايا حقوق الإنسان في مناطق الصراع.

ووضع قراقع ضيفه بصورة آخر المستجدات والظروف والانتهاكات التي يعيشها أسرانا في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

من جهته قال كلوديه: 'بدأنا منذ 3 سنوات حملة (افتحوا الأبواب) الخاصة بالأسرى الفلسطينيين وانتقلنا من بيت لبيت في أوروبا شارحين ضرورة الإفراج عن المعتقلين الفلسطينيين وخصوصا بعد بدء مفاوضات للتوصل إلى حلول جدية للقضية الفلسطينية'.

وتعتبر اللجنة المشكلة من 72 عضوا من حملة جوائز نوبل للسلام والـ 315 عضوا في البرلمان الأوروبي، لجنة كبيرة ومهمة في تاريخ الحملات الأوروبية إذا ما قورنت بحملات خاصة بالبوسنة ضمت إعدادا اقل بكثير من هذه الحملة.

وتدعو الحملة، إسرائيل إلى التوقف عن حصار غزة ووقف القتل الممارس تجاه الشعب الفلسطيني وفتح المعابر وتطوير الاقتصاد واحترام الإنسان.

وأعدت الحملة، وثيقة تنادي بالإفراج عن الأسرى من الجانبين فورا وخصوصا كبار السن والمرضى والأطفال والأسيرات والمعتقلين الإداريين وأعضاء التشريعي وأي معتقلين آخرين ذوي صلة أمنية بالصراع.

وقال كلوديه 'إن هذه المبادرة أو الحملة تشكل تأثيرا على أصحاب القرار والسياسيين ونحن سعداء أن هذا العمل غير النمطي سيعالج أزمات حدثت بسبب استمرار الصراع في المنطقة'.

 

انشر عبر