شريط الأخبار

هل يسبب الهاتف النقال الضرر على صحة الإنسان؟

05:20 - 21 حزيران / ديسمبر 2010

هل يسبب الهاتف النقال الضرر على صحة الإنسان؟

فلسطين اليوم-وكالات

طالب النائب البريطاني العمالي توم واتسون في مقاله الذي نشرته صحيفة الغارديان اليوم " الحكومة البريطانية أن تمارس ضغط على الشركات المصنعة للهاتف النقال"الجوال", لمعرفة ما إذا كان"الجوال" يؤثر على صحة الإنسان أم لا ".

وتساءل الكاتب "عن الضرر الذي يمكن أن يتسبب به الهاتف النقال لجسم الإنسان وهو يبقيه بالقرب منه حوالي 18 ساعة يوميا؟ موضحا "أن من سماها هيئة المحلفين العلمية ما تزال غير متأكدة من الأضرار المحتملة لهذه الموجات القصيرة القوية التي يعمل بها الهاتف النقال على المدى البعيد.

وأوضح واتسون أنه رغم الأضرار التي يعتقد بها البعض فإنه يصعب عليه البقاء دون هاتف نقال إلى درجة يتهمه فيها زملاؤه بأن هاتفه النقال ملتصق بأذنه موضحا أنه يستخدمه أيضا حتى وهو داخل الحمام.

وقال النائب إن آلاف الدراسات أجريت بشأن الهاتف النقال وخاصة بشأن العلاقة بين الإشعاع المحتمل الناتج عن ذلك الجهاز وبين سرطان الدماغ، لكن أغلبية تلك الدراسات لم تكشف عن نتائج حاسمة في الموضوع.

وأوضح واتسون أن منظمة الصحة العالمية لأبحاث السرطان لم تحذر من الأضرار المحتملة للاستخدام المكثف للهاتف النقال على المدى البعيد سوى السنة الماضية، مضيفا أن نسبة المصابين بسرطان الدماغ من الفئة العمرية 20 إلى 29 سنة في تزايد مستمر، ومتسائلا ما إذا كانت "كل مخاوفنا قد تحولت إلى حقائق؟".

كما تساءل فيما إذا كان انتشار سرطان الدماغ هذه الأيام بسبب الاستخدام المكثف للهاتف النقال يشابه انتشار سرطان الرئة في حال المدخنين في ما مضى؟ مضيفا أنه ينبغي على الحكومة أن تمارس ضغوطا على الشركات المصنعة للنقال كي تقوم بتوظيف بعض أرباحها الهائلة في تمويل الأبحاث والدراسات المستقلة للكشف عن الأضرار والأخطار المحتملة لاستخدام الهاتف النقال على صحة الإنسان.

واختتم الكاتب بالقول إنه لا يقصد من وراء مقاله إثارة الذعر بين الناس، مشيرا إلى أن معلومة هامة نشرها المركز البريطاني لأبحاث السرطان على موقعه على الإنترنت، والمتمثلة في أن سرطان الدماغ قد يأخذ سنوات طويلة قبل أن يتطور وتبدأ أعراضه بالظهور.

انشر عبر