شريط الأخبار

بكلفة 30 مليون..مشروع بنية تحتية في واد الجو لخدمة البؤر الاستيطانية

11:09 - 20 تموز / ديسمبر 2010

بكلفة 30 مليون..مشروع بنية تحتية في واد الجو لخدمة البؤر الاستيطانية

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

 كشفت وحدة البحث والتوثيق في مركز القدس للحقوق الاجتماعية والاقتصادية النقاب اليوم عن مخطط  لبلدية الاحتلال في القدس بكلفة تصل إلى 30 مليون شيكل،  يستهدف تغيير البنية التحتية في المنطقة الصناعية في حي واد الجوز إلى الشمال من البلدة القديمة، لخدمة مجموعة من المشاريع الاستيطانية المنوي تنفيذها في محيط الحي.

وأشار بحث أعدته الوحدة وصل لفلسطين اليوم نسخه عنه،  إلى أن اجتماعا دعت إليه البلدية قبل نحو أسبوع حضره عدد من سكان الحي خاصة أصحاب المحال التجارية والورش في شارع المقدسي، مرورا بالمنطقة الصناعية وحتى مباني مقر وزارة الداخلية عرض فيه مسئولون في البلدية وممثل للشركة التي ستنفذ المشروع خطة المشروع ادعى القائمون عليه أنه يستهدف تحسين البنية التحتية لسكان المنطقة.

لكن بعض المشاركين في الاجتماع خاصة من أصحاب المحلات التجارية في شارع المقدسي  ذكروا البلدية بمشروع البنية التحتية الذي نفذته قبل نحو عشر سنوات وجبت منهم في حينه 4500 شيكل عن كل محل.

وتساءل بعض الحضور فيما إذا كانوا سيشاركون في تمويل تنفيذ هذا المشروع، ومن سيتكفل بدفع ضريبة الأرنونا على المحلات إلي سيضطر أصحابها إلى إغلاقها طيلة فترة العمل به والتي قد تتجاوز العامين، وما إذا كانوا سيحصلون على تعويض جراء الأضرار والأعطال التي سيتسبب بها تنفيذا هذا المشروع.

وأكد العديد من أصحاب المحال التجارية في شارع المقدسي سيقدمون اعتراضا ضدا مشروع البلدية هذا، علما أن عدد المحلات التي ستتضرر نتيجة ذلك يصل إلى نحو 200 محل.

وشكك البحث في أهداف المشروع والنوايا الحقيقية من ورائه خاصة أن محيط حي الجوز سواء في باب الأسباط والشيخ جراح أو الصوانة وجبل الزيتون هي مناطق تشهد نشاطا استيطانيا كبيرا وغير مسبوق، وهناك مجموعة من المشاريع الاستيطانية التي ستنفذ من بينها بناء 3 فنادق ومجمع تجاري في باب ألأسباط، والشروع مؤخرا بأعمال البنية التحتية لبناء 24 وحدة استيطانية في البؤرة الاستيطانية المسماة "بيت أوروت" على جبل الزيتون المطل على واد الجوز من ناحية الشرق، ومخطط آخر لبناء حي استيطاني في منطقة كرم المفتي، ونحو مائتي وحدة استيطانية ستبنى في منطقة فندق شبرد.

وأكد التقرير أن جميع هذه المناطق متصلة جغرافيا مع بعضها البعض، وأن تنفيذ هذا المشروع الضخم من قبل البلدية ورصد أكثر من 30 مليون شيكل لتنفيذه يشير إلى أن الهدف ألأساسي منه هو خدمة البؤر والأحياء الاستيطانية في محيط البلدة القديمة.

انشر عبر