شريط الأخبار

الاحتلال هدم 47 بناية فلسطينية خلال أسبوع

06:27 - 18 حزيران / ديسمبر 2010

الاحتلال هدم 47 بناية فلسطينية خلال أسبوع

فلسطين اليوم – وكالات

كشف تقرير لمكتب الأمم المتحدة لتنسيق الإنسانية في الأراضي الفلسطينية المحتلة "أوتشا" النقاب عن أن سلطات الاحتلال الصهيوني هدمت سبعة وأربعين مبنى، يمتلكها الفلسطينيون في المنطقة المصنفة "ج" (الخاضعة لسيطرة أمنية ومدنية صهيونية)، خلال أسبوع، بحجة عدم حصولها على تراخيص للبناء.

 

وأفاد التقرير، الذي وزعه المركز الإعلامي للأمم المتحدة في القاهرة اليوم السبت (18-12) أن "من بين المباني التي جرى هدمها، 43 مبني بنيت في مجمعات سكنية تقع في مناطق أعلن عنها أنها عسكرية مغلقة (تعرف أيضًا بمناطق إطلاق نار)، حيث يرصد التقرير عمليات الهدم خلال الفترة من الثامن وحتى الرابع عشر من كانون أول (ديسمبر) الجاري.

 

وقال التقرير: "إن "إسرائيل" نفذت أوسع عملية هدم في قرية خربة طانا بنابلس، حيث هدمت فيها 29 مبنى، منها 11 مبنى سكنيًّاً، و17 حظيرة ماشية، ومدرسة ابتدائية، مما نتج عنه تهجير 61 شخصًا، من بينهم 13  طفلاً، وتضرر ما يزيد عن 100 شخص آخرين، من بينهم 22 طفلاً يدرسون في المدرسة"، مشيرًا إلى أن "هذه هي المرة الثالثة منذ عام 2005 تتعرض هذه القرية إلى عمليات هدم مكثفة".

 

وأضاف التقرير الأممي أن المباني الأخرى، تتضمن 14 بئر ماء في كلٍّ من المجمع البدوي أم الدرج وخشم الدرج في منطقة الخليل، ما أدى إلى تضرر 960 شخصًا، ونحو أربعة آلاف رأس ماشية، بالإضافة إلى هدم أربعة أكشاك لبيع الخضار والفواكة على طريق رقم 90، في غور الأردن، مما أدى إلى تضرر أربع عائلات، فضلاً عن اقتلاع ثمانية أشجار خلال عملية الهدم الأخيرة

 

وأوضح أن القوات الصهيونية أصدرت أوامر بوقف بناء ضد ستة مبان يمتلكها الفلسطينيون، من بينها مبني قيد الإنشاء في قرية حارس بمحافظة سلفيت وبوابة كهربائية في قرية الديرات وأربعة مبان في قرية دير أبو مشعل برام الله.

 

وذكر التقرير أن سلطات الاحتلال أصدرت أوامر طرد ضد أربع عائلات تتكون من ستة وأربعين فردًاً، من بينهم 30 طفلاً، تعيش في مجمع بدوي بجوار قرية المغير بمحافظة رام الله، بحجة أن المجمع يقع في "منطقة عسكرية مغلقة"، مضيفًاً أن السلطات الصهيونية هدمت منزلين قيد الإنشاء في رأس العمود وصور باهر بالقدس الشرقية، نتج عنه تضرر عائلتين مكونتين من 14 شخصًا.

 

 

انشر عبر