شريط الأخبار

على وقع جرافات الاستيطان..أمريكا ستبدأ المفاوضات من الصفر

10:02 - 16 تشرين أول / ديسمبر 2010


على وقع جرافات الاستيطان.. أمريكا ستبدأ المفاوضات من الصفر

فلسطين اليوم- ترجمة خاصة

وكأن الإدارة الأمريكية لا تعرف نقاط الخلاف بين كيان العدو والسلطة الفلسطينية حول القضايا الجوهرية، حيث ذكرت إذاعة جيش الإحتلال بأن المبعوث الأمريكي جورج ميتشل سيعرض علي الجانبين الصهيوني والفلسطيني البدء بمفاوضات غير مباشرة لمدة 6 أسابيع.

وبناء على ذلك يقوم الجانبان بإرسال وجهة نظرهما حول القضايا الجوهرية الحدود وغيرها للإدارة الأمريكية دون أن تمرر الإدارة الأمريكية نظرة الطرفين لبعضهما البعض بل أن الإدارة الأمريكية هي التي ستتطلع علي ما يقوله الطرفين حول الحل الدائم.

وقد باشرت حكومة الاحتلال، في أعمال تجريف لبناء 24 وحدة استيطانية جديدة على جبل الزيتون في القدس المحتلة.

وقالت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية إن المصادقة على بناء الحي الجديد والذي يتضمن 24 وحدة سكنية جاء لتعزيز الوجود اليهودي في المدينة المقدسة، وإن مخطط الحي يهدف إلى توفير شقق سكنية للطلبة المتدينين لدى اليهود وهم من الأزواج الشابة الملقبة بـ "يشيفا".

وأشارت الصحيفة إلى أن الحي الجديد سيكون مرتبطا بحرم الجامعة العبرية، وكانت بلدية الاحتلال صادقت على إقامته مطلع العام الجاري.

ويعتبر البناء الحالي والمكون من ثلاثة طوابق سلسلة جديدة من المستوطنات التي تضيق على المقدسيين وتشكل قطاراً من المستوطنات يحاصر المدينة ويحد من التمدد العمراني الفلسطيني ضمن سياسة التهويد التي تتبعها "إسرائيل " في القدس المحتلة.

وقد كشف موقع المستوطنين 7 ، أن جرافات تابعة للمستوطنين شرعت أمس الأربعاء بأعمال البني التحتية  لبناء حي استيطاني جديد بالقرب من مستوطنة بيت أوروت علي جبل الزيتون شرقي القدس المحتلة ليخلق الحي تواصل جغرافي مع التلة الفرنسية والجامعة العبرية.  وحسب الموقع فقد صادقت اللجنة المحلية للبناء والتخطيط في بلدية القدس المحتلة المصادقة على بناء الحي الاستيطاني الجديد حيث سيتم وفق الخطة البدء أولاً ببناء ثلاث مباني كل مبني يشتمل علي 3 طوابق خصصت لإسكان اليهود المتدينين وسينتهي بناء الحي وفقاً للخطة بعد عام.

والجدير ذكره، فإن وزيرة الخارجية الأمريكية أبلغت "إسرائيل" بأن الاستيطان لا يشكل عقبة كبيرة لاستئناف المفاوضات المباشرة مع السلطة الفلسطينية.

من جانب آخر يزور المبعوث الأمريكي جورج ميتشل في هذه الأيام كل من إسرائيل ورام الله وبالأمس قال بان واشنطن لن ترتاح إلا بإقامة دولة فلسطينية؟

انشر عبر