شريط الأخبار

أكاديمي صهيوني يزور الرياض ويلقي محاضرات فيها

07:38 - 15 تموز / ديسمبر 2010

وصلها بجواز سفره البريطاني

أكاديمي صهيوني يزور الرياض ويلقي محاضرات فيها

فلسطين اليوم- وكالات

كشفت مصادر إعلامية النقاب عن قيام أكاديمي صهيوني بريطاني، يُعد من أبرز "المؤرخين الجدد" في الكيان الصهيوني، بزيارة إلى المملكة العربية السعودية، لالقاء محاضرة في مركز الملك فيصل للابحاث والدراسات الاسلامية، بدعوة من الأمير تركي الفيصل، المدير السابق للاستخبارات السعودية.

 

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية عن الأكاديمي افي شلايم، الذي يزور الرياض حالياً بجواز سفره البريطاني، إنه اكتشف خلال زيارته الأولى للرياض "براغماتية" السعوديين واستعدادهم للاعتراف بالكيان الصهيوني مقابل قيام الدولة الفلسطينية.

 

والتقى شلايم، الذي تستمر زيارة للرياض طوال أسبوع كامل، دبلوماسيين ورجال أعمال وأكاديميين سعوديين، وقال "إن الذين التقاهم كانوا "براغماتيين" ومستعدين للاعتراف بحق "إسرائيل" بالوجود إذا ما قامت دولة فلسطينية ضمن حدود العام 1967". وقال: "لقد فوجئت بغياب خطاب العنف أو التنديد بـ"إسرائيل". فلم أسمع أحداً ينكر على اسرائيل حقها في الوجود ... والسعوديون يرغبون بأن يتم حل هذه المشكلة"، على حد تعبيره.

 

وقال شلايم ان "الرئيس الأمريكي باراك اوباما التقى ثلاث مرات وجها لوجه مع نتانياهو بخصوص الاستيطان وفشل في كل من المرات الثلاث"، معتبراً أن الرئيس الأمريكي "يفقد مصداقيته في العالم العربي".

 

كما رأى الاكاديمي أن المبادرة العربية للسلام التي اطلقتها السعودية وتبنتها الجامعة العربية العام 2002، تبقى "افضل خطة يمكن تصورها" للتوصل الى السلام مع "اعطاء "إسرائيل" الأمر الذي لطالما أرادته".

 

وتنص هذه المبادرة على اعتراف عربي شامل بالكيان الصهيوني وإقامة علاقات بين الطرفين مقابل انسحاب صهيوني من الأراضي العربية المحتلة منذ حزيران (يونيو) 1967.

 

انشر عبر