شريط الأخبار

بلاتر يؤكد أن منح قطر استضافة المونديال ليس لأسباب مادية

06:43 - 14 حزيران / ديسمبر 2010

 

 

جوهانسبرغ – (رويترز) - أكد السويسري جوزيف بلاتر رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) أن المال لم يكن له أي دور في قرار منح قطر وروسيا حق استضافة كأس العالم عامي 2022 و2018 على الترتيب.

 

وقال بلاتر في مؤتمر صحفي أُقيم بجنوب إفريقيا الاثنين 14-12-2010 إن الهدف من منح قطر وروسيا استضافة كأس العالم هو نشر اللعبة حول العالم وليس لأسباب مادية. وأضاف "يجب أن نذهب إلى أماكن جديدة. لا تتحدثوا عن المال. هذا الأمر لا يتعلق بالمال".

 

وسبق لبلاتر أن رفض ادعاءات بوجود فساد في الفيفا بعد انتقادات من وسائل إعلام أمريكية وبريطانية، ووصف فريق إنكلترا المسؤول عن الملف بأنه "خاسر لا يتمتع بروح رياضية".

 

وستكون كأس العالم 2018 أول بطولة تُقام في أوروبا الشرقية بعد إقامة النهائيات عشر مرات في النصف الغربي من القارة، بينما ستكون قطر أول دولة في الشرق الأوسط والعالم العربي تستضيف البطولة، كما ستكون أصغر دولة من حيث الحجم تنال هذا الشرف.

 

ورداً على سؤال بشأن قلق المثليين من حضور كأس العالم في قطر بسبب موقفها المناهض للمثلية الجنسية قال بلاتر "يجب أن يتوقفوا عن ممارسة أي أنشطة جنسية هناك". لكن بلاتر أكد أن الفيفا لن يتسامح مع أي شكل من التمييز وأنه متأكد أن بوسع الجميع الحضور والاستمتاع بإقامة كأس العالم في قطر.

 

وأعلن الفيفا يوم الاثنين أيضاً منح جنوب إفريقيا 80 مليون دولار من صندوق للإنفاق على مشروعات تهدف لتطوير كرة القدم والتعليم والصحة.

 

انشر عبر