شريط الأخبار

نجاد يقيل متكي ويعين أكبر صالحي وزيرًا للخارجية

10:17 - 13 حزيران / ديسمبر 2010

نجاد يقيل متكي ويعين أكبر صالحي وزيرًا للخارجية

فلسطين اليوم-وكالات

أصدر الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد، قرارًا بإقالة وزير الخارجية منوشهر متكي من منصبه، على ما أعلنت اليوم الاثنين وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية (إيرنا) دون تقديم أسباب الإقالة.

 

وأكد احمدي نجاد في مرسوم تعيين صالحي "أنه ونظراً لالتزامكم الديني وتجاربكم القيمة وبناء على المادة 135 للدستور فقد تم تعيينكم مشرفا على وزارة الخارجية".

 

وفي رسالة منفصلة، وجه الرئيس احمدي نجاد الشكر والتقدير لجهود وخدمات منوتشهر متكي خلال فترة توليه هذه المسؤولية.

 

وقال احمدي نجاد في رسالته إلى متكي : "أقدر اجتهادك وخدماتك كوزير للخارجية". وأضاف "آمل أن تنال جهودكم الجزاء من عند الله وان تنجحوا في باقي حياتكم في خدمة الشعب والامة الإسلامية".

 

ويتولي صالحي رئاسة منظمة الطاقة الذرية الايرانية.وقد شغل هذا المنصب في عهد الرئيس محمود احمدي نجاد بعد استقالة الرئيس السابق غلام رضا اغا زاده . كما شغل منصب ممثل إيران في الوكالة الدولية للطاقة الذرية لأكثر من أربع سنوات في عهد الرئيس الايراني السابق محمد خاتمي بعد استقالة غلام رضا اغا زاده.

 

وكان علي اكبر صالحي أستاذاً وعميداً لجامعة شريف للتكنولوجيا، وهو عضو في الأكاديمية الإيرانية للعلوم والمركز الدولي للفيزياء النظرية . وهو حاصل على درجة البكالوريوس من الجامعة الأميركية في بيروت وعلى درجة الدكتوراة في الهندسة الميكانكية من معهد ماساتشوستس للتكنولوجيا بالولايات المتحدة الأميركية عام 1977.

وقّع صالحي في كانون الاول ديسمبر 2003 على البروتوكول الإضافي لاتفاق الضمانات، نيابة عن إيران وذلك في عهد الرئيس السابق محمد خاتمي . وفي يناير 2004، تم ترشيح صالحي لمنصب المستشار العلمي لوزير الخارجية الإيراني . يتقن علي اكبر صالحي اللغتين العربية والانجليزية

انشر عبر