شريط الأخبار

كاتب إسرائيلي: الموساد يستخدم "القرش" فى الأغراض العسكرية

10:46 - 13 تشرين أول / ديسمبر 2010

كاتب إسرائيلي: الموساد يستخدم "القرش" فى الأغراض العسكرية

فلسطين اليوم- وكالات

  زعم الكاتب والمحلل الإسرائيلي بصحيفة "إسرائيل هايوم" الإسرائيلية، يائير سار، في مقال له اليوم، الأحد، تنفيذ إسرائيل عن طريق جهاز "الموساد" برنامجا سريا يسمى "الفك المفترس 10"، بالتعاون مع سلاح البحرية الإسرائيلية فى تل أبيب، الغرض منه تدريب أسماك القرش على عمليات تخريب خارج المياه الإقليمية لإسرائيل، بالإضافة لعمليات تعذيب لبعض المعتقلين واكتشاف الغواصات المعادية.

 

وقال الكاتب الإسرائيلى، إنه وفقا لمعلومات حصل عليها، فإن عملاء الموساد يقومون بتدريب أسماك القرش من 3 – 6 أشهر أمام شواطئ إريتريا، وبعد ذلك يتم ترحيلها للمرافق البحرية فى تل أبيب لتلقى تدريبات خاصة لتمويه الدلافين فى إيلات.

 

وعن هجمات أسماك القرش التى تعرضت لها شواطئ شرم الشيخ مؤخرا، قال المحلل الإسرائيلي إنه لا يزال من غير الواضح ما هو السبب الحقيقى وراء تلك الهجمات، مستبعدا فى الوقت نفسه أن تكون أسماك القرش المدربة من جانب البحرية الإسرائيلية وراء تلك الهجمات المميتة للسياح الأجانب فى مياه سيناء.

 

وأوضح سار أن الأمر قد يختلط على البعض، ويعتقدون أن تلك الأسماك المدربة هى التى قامت بالهجمات ضد الأوروبيين وهم يغطسون فى البحر الأحمر، لافتا إلى أن من بين مهمات تلك الأسماك أيضا إرسالها للخليج العربى بالقرب من الشواطئ الإيرانية لمراقبة الموانئ الإيرانية عن طريق زرع أجهزة فى زعانفها.

 

وأضاف المحلل الإسرائيلي أن الإسرائيليين، بالإضافة لترويضهم لأسماك القرش لأغراض عسكرية، فسيقومون بتدريب النمور لعمل دوريات على الحدود الإسرائيلية مع مصر لمنع المتسللين الأفارقة، وتدريب الخنازير البرية أيضا لتدمير الألغام الأرضية على الحدود اللبنانية والسورية مع إسرائيل.

 

وقال سار إنه فى الأيام الأخيرة تعالت الأصوات داخل مصر متهمة تل أبيب بالوقوف وراء تلك الهجمات، حتى نفاها محافظ جنوب سيناء اللواء عبد الفضيل شوشة.

انشر عبر