شريط الأخبار

شعث:أمريكا تعاملنا كطرف متساو ولا تلوم "إسرائيل" على الفشل

09:00 - 12 تموز / ديسمبر 2010

شعث:أمريكا تعاملنا كطرف متساو ولا تلوم "إسرائيل" على الفشل

فلسطين اليوم- رام الله

أعرب الدكتور نبيل شعث، عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عن استغرابه لمساواة وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون في خطابها بين الفلسطينيين و"الإسرائيليين" رغم مسؤولية كيان الاحتلال عن فشل الجهود الأمريكية بسبب الاستيطان الذي قال "إن كلينتون لم تتطرق إلى كيفية التعامل معه في خطابها".

وقال شعث: بشكل عام فإن الخطاب فيه إقرار واعتراف بفشل الجهود التي بذلتها الإدارة الأمريكية لإغراء رئيس الوزراء الصهيوني نتنياهو للالتزام بقواعد عملية التسوية، وفيه إصرار على أن المفاوضات يجب أن تشمل جميع قضايا الحل النهائي وهي القدس والحدود والمستوطنات واللاجئين والمياه والأمن وإصرار الإدارة الأمريكية على مواصلة جهود الوساطة.

واستدرك: ولكن وزيرة الخارجية الأمريكية تعاملنا كفلسطينيين كطرف متساو ولا تضع اللوم على كيان الاحتلال الذي أفشل الجهود الأمريكية بسبب مواصلته سياسته الاستيطانية في الأراضي الفلسطينية، ولا تحدد الوزيرة الأميركية ما الذي ستقوم به من الآن فصاعداً في موضوع الاستيطان الذي كان السبب في فشل الجهود الأمريكية.

وتابع شعث: موقفنا كنا وما زال بأنه لن نذهب إلى المفاوضات قبل الوقف الكامل لجميع الأنشطة الاستيطانية الصهيونية بما يشمل القدس المحتلة كما مطلوب من رئيس الوزراء الصهيوني الالتزام بقواعد اللعبة بمعنى أن تكون هناك مرجعية واضحة للمفاوضات ووقف للاستيطان.

وأشار إلى أن القيادة الفلسطينية ستنتظر إلى ما سيحمله المبعوث الأمريكي ميتشيل ومن ثم ستكون هناك اجتماعات للقيادة وللجنة المتابعة لمبادرة السلام العربية من أجل تقييم الموقف واتخاذ القرار".

 

انشر عبر