شريط الأخبار

أبو سمهدانة : يحذر من التداعيات الخطيرة التي سيخلفها قرارات الإعدام الصادرة في غزة

10:30 - 11 آب / ديسمبر 2010

أبو سمهدانة : يحذر من التداعيات الخطيرة التي سيخلفها قرارات الإعدام الصادرة في غزة

فلسطين اليوم- غزة

حذر عضو المجلس الثوري لحركة فتح الدكتور عبد الله أبو سمهدانة من التداعيات الخطيرة التي سيخلفها قرار الحكومة في غزة بإعدام ثلاثة من ناشطي فتح .

واعتبر أبو سمهدانة في تصريح صحفي وصل فلسطين اليوم نسخة منه أن هذا القرار يعصف بالسلم الاجتماعي المهدد اصلاً بفعل الانقسام الذي تعيشه الساحة الفلسطينية مشدداً على ضرورة أن تتراجع حكومة حماس عن هذا القرار الذي من شانه أن يدق أخر مسمار في نعش المصالحة الفلسطينية والتي يتشوق إليها الفلسطينيون لطي صفحة الانقسام المرير حسب قوله

وتساءل أبو سمهدانة انه إذا أرادت حماس كما تدعي محاكمة قتلة الرفاتي فعليها محاكمة قتلة الشهيد أبو المجد غريب وجمال أبو الجديان وأبو هليل والسويركي وكل من شاركوا في تصفية وإعدام كوادر ونشطاء من حركة فتح خصوصاً وان هذه الجرائم قد تمت في عهد حكومة الوحدة الوطنية التي كان يرأسها إسماعيل هنية آنذاك .

ودعا أبو سمهدانة حركة حماس بأن لا تفتح هذا الباب لأنها بكل بساطة ستفتح أبواب الثأر والانتقام من جديد لدى كل من سقط له شهيد خلال أحداث الانقسام وهو ما يعني تدمير ما تبقى من نسيج اجتماعي لدى الفلسطينيين, خصوصاً وان هذا المجتمع تتحكم فيه العائلية والعشائرية.

وقال أبو سمهدانة وهو احد أعضاء لجنة المصالحة عن حركة فتح انه تم انجاز جميع الملفات المتعلقة بهذه اللجنة بما في ذلك الاتفاق على ملف الصلح بين العائلات التي فقدت أفراد لها منذ بداية الانقسام وفقاً لمعايير معينة وان أي عودة عن هذا الاتفاق سينسف كافة المحاولات التي تهدف إلى إنهاء الانقسام والوصول إلى المصالحة تعيد اللحمة بين الفلسطيني والفلسطيني .

 

  

انشر عبر