شريط الأخبار

الأسيرة لنا أبو غلمة تدخل اليوم السابع في إضرابها عن الطعام

11:46 - 09 حزيران / ديسمبر 2010

الأسيرة لنا أبو غلمة تدخل اليوم السابع في إضرابها عن الطعام

فلسطين اليوم- نابلس

دخلت الأسيرة لنان أبو غلمة من قرية بيت فوريك بمحافظة نابلس بالضفة المحتلة اليوم الخميس، اليوم السابع على التوالي بالإضراب عن الطعام احتجاجاً على مماطلة إدارة السجون بنقلها عند شقيقتها تغريد الموقوفة في سجن 'الشارون'.

والأسيرة لنان محكومة إداريا لمدة 5 شهور، وكانت قد اعتقلت بتاريخ 15/7/2010، وهي أخت الأسير عاهد أبو غلمة المعزول في سجن 'السبع' وهو أحد قادة الجبهة الشعبية.

وكانت قد أضربت عن الطعام الشهر الماضي لمدة 9 أيام، وأوقفت إضرابها بناء على وعود من إدارة السجن بنقلها من سجن 'الدامون' حيث تتواجد الآن إلى سجن 'الشارون' حيث تتواجد أختها تغريد، ولكن إدارة السجن أبلغتها أن جهاز 'الشاباك الإسرائيلي' يعارض نقلها عند شقيقتها، ما أدى إلى استئناف إضرابها مجددا.

وزار وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع برفقة نائبة محافظ نابلس عنان الأتيري ورئيس نادي الأسير في نابلس ورائد عامر ووفد من وزارة الأسرى عائلة الأسيرتين الشقيقتين لنان وتغريد أبو غلمة في قرية بيت فوريك.

وأوضح قراقع أنه بعد تجميع كافة الأسيرات في سجن 'الشارون' على أثر الحريق الهائل الذي اندلع في جبل الكرمل، رفضت إدارة السجن أن تجمع الأسيرتين سويا حتى لمجرد المصافحة.

وكانت إدارة السجن قد فصلت أسيرات 'الدامون' عن أسيرات 'الشارون' في أقسام منعزلة بعد نقل الأسيرات أثر اندلاع الحريق في الكرمل.

وكانت الأسيرة لنان صرحت في رسائل لها: إن من حق الأشقاء في السجون أن يتواجدوا في نفس السجن، وهو حق إنساني وأن حرمان الأشقاء من اللقاء يعتبر عقوبة غير منطقية وغير إنسانية ولا علاقة لها بما يسمى الأمن.

وعلى أثر ذلك هددت إدارة السجن الأسيرة لنان بعزلها انفراديا 'إذا استمرت في خوض الإضراب'، وقد ناشدت لنان كافة المؤسسات الحقوقية والإنسانية التدخل والتحرك لمساعدتها في أن تعيش في سجن واحد مع شقيقتها.

يذكر أن عدد الأسيرات في سجون الاحتلال الإسرائيلي وصل إلى 43 أسيرة فلسطينية موزعات ما بين سجني 'الشارون' و'الدامون'.

انشر عبر