شريط الأخبار

بسبب تعثر المفاوضات.. حزب العمل الصهيوني يدرس الانسحاب من حكومة نتانياهو

06:51 - 08 حزيران / ديسمبر 2010

بسبب تعثر المفاوضات.. حزب العمل الصهيوني يدرس الانسحاب من حكومة نتانياهو

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

قد يؤدي تعثر العملية السياسية خلال الفترة القريبة القادمة إلى انسحاب حزب العمل من حكومة نتانياهو، ومن المتوقع أن تزيد استياء وزير الحرب ورئيس حزب العمل "إيهود براك".

 

وذكرت صحيفة معاريف أن الوزير "أفيشاي برفرمان" نجح بتجنيد أكثر من 500 توقيع من مفوضي لجنة الحزب في مطالبة لاجتماع اللجنة، لمناقشة استمرار وجود حزب العمل في حكومة نتنياهو.

 

ويطالب "برفرمان" بتوجيه إنذار لرئيس الحكومة "بنيامين نتنياهو" يتمثل في تجميد البناء في المستوطنات مدة 4 أشهر يتم خلالها تجديد المفاوضات المباشرة مع السلطة الفلسطينية، وإلا فإن حزب العمل سينسحب من الائتلاف.

 

وفي رد فعله على عريضة التوقيعات, تبنى "إيهود براك" قراراً في مكتب حزب العمل جاء فيه: "أن حزب العمل يرى بتقدم العملية السياسية حجر أساس لوجوده في الحكومة, وأن الحزب سيفحص بشكل حقيقي استمرار طريقه في الحكومة بما يتلاءم مع التقدم في العملية السياسية".

انشر عبر