شريط الأخبار

برلمانيون أوربيون معادون للمسلمين يتجولون بمستوطنات الضفة

11:52 - 07 تشرين أول / ديسمبر 2010

برلمانيون أوربيون معادون للمسلمين يتجولون بمستوطنات الضفة

فلسطين اليوم- القدس المحتلة

أفادت صحيفة هآرتس الصهيونية، أن أعضاء برلمان من أوروبا يتبنون المواقف اليمينية العنصرية، تجولوا أمس الاثنين في شمال الضفة الغربية، للإطلاع عن قرب على أفعال عناصر اليمين الإسرائيلي.

وأشارت إلى أن الأعضاء كانوا من برلمانات عدة دول، من بينها (النمسا، إيطاليا، ألمانيا، بلجيكا، سويسرا، بريطانيا، والسويد).

ومن بين المتجولين كان رئيس المعارضة في النمسا "هاينتش شتراخا"، ورئيس حزب الحرية في ألمانيا "رانا ستدكبيتش"، و"فيليب ده فينتر" من زعامة البرلمان في بلجيكا، ورئيس لجنة البرلمان في السويد "كانت أكروت".

وذكرت الصحيفة أن أعضاء البرلمان الزائرين هم ممن يحاربون الإسلام ويحقدون عليه، ويعارضون بشدة انتشار المنظمات الإسلامية في أوروبا، إلى جانب تأييدهم العلني والواضح للكيان الصهيوني.

وقال رئيس المجلس الإقليمي لمستوطنات شمال الضفة "غرشون ماسيكا": "نحن أريناهم أهمية منطقة شمال الضفة للكيان الصهيوني، سواءً كمضجع الثقافة وجذور الصهيانية، أو كحزام واقي للاحتلال".

وأضاف "على دول أوروبا أن تفهم أنه وبدون الكيان الصهيوني، ليس هناك من يوقف الزحف الإسلامي الجارف على أوروبا ولا على الضفة الغربية.

 

انشر عبر