شريط الأخبار

قراقع: إسرائيل اعتقلت 423 مواطنا خلال شهر تشرين الثاني والحملات مازلت مستمرة

01:08 - 06 آب / ديسمبر 2010

قراقع: إسرائيل اعتقلت 423 مواطنا خلال شهر تشرين الثاني والحملات مازلت مستمرة

فلسطين اليوم _ رام الله

قال وزير شؤون الأسرى والمحررين عيسى قراقع اليوم :" إن سلطات الاحتلال اعتقلت 423 مواطنا خلال شهر تشرين الثاني الماضي، من بينهم 80 طفلا أغلبهم من منطقة القدس والخليل ".

 

جاءت أقوال قراقع خلال زيارته للأسير المحرر ناصر ذيب مسودة من سكان الخليل، الذي أفرج عنه بعد قضاء 7 سنوات في سجون الاحتلال، حيث التقى قراقع مع عائلته وأفراد أسرته وعددا من الأسرى المحررين.

وأوضح أن حملات الاعتقال متواصلة ليل نهار في كافة البلدات والمدن الفلسطينية، وأن أغلب المعتقلين اعتقلوا بسبب مقاومة المستوطنين واعتداءاتهم على القرى وحقول الزيتون، ليصل عدد الأسرى في السجون حاليا نحو 7000 أسير وأسيرة، موزعين على 22 سجنا ومعسكر اعتقال ومركز توقيف.

وأضاف أن ظاهرة التحقيق مع الأسرى في المستوطنات متواصلة وخاصة مع الصغار، وأن  95% من المعتقلين يتعرضون للتنكيل والاعتداءات من قبل الجنود خلال اعتقالهم واستجوابهم.

وأشار قراقع إلى أن التصعيد الجديد في السياسة الاسرائيلية يتمثل في منطقة القدس، حيث تجري على قدم وساق فرض الإقامات المنزلية على الأسرى الصغار، إذ بلغ عددهم 65 طفلا.

 

وأوضح قراقع أن شهر تشرين الثاني شهد اعتداءات مهينة على أهالي الأسرى خلال زيارتهم لأبنائهم في السجون، وأنه جرى احتجاز 3 نساء من أقارب الأسرى خلال الزيارات بعد الاعتداء عليهن وتفتيشهن بطريقة مذلة.

 

وبلغ عدد المداهمات للسجون خلال شهر تشرين الثاني 6 مداهمات، شملت سجون نفحة وريمون ورامون وبئر السبع وشطة ومجدو، حيث داهمت وحدات خاصة غرف وأقسام السجون بطريقة استفزازية تحت حجة البحث عن أجهزة خلوية.

 

من جهة أخرى، قام قراقع ووفد من وزارة الأسرى بزيارة الأسيرة المحررة عايشة عمارنة في مستشفى رام الله الحكومي بعد إجرائها عملية قلب مفتوح.

 

 وكانت عمارنة من الأسيرات الأوائل اللواتي اعتقلن لمدة عامين عام 1969.

 

 

 

 

 

 

 

انشر عبر