شريط الأخبار

أزمة الكهرباء تزداد حدة يوماً بعد يوم في غزة

02:28 - 05 حزيران / ديسمبر 2010

أزمة الكهرباء تزداد حدة يوماً بعد يوم في غزة

فلسطين اليوم: غزة

أكد النائب حسام الطويل العضو المستقل بالمجلس التشريعي أن أزمة كهرباء غزة ما زالت مستمرة وتزداد حدة يوما بعد يوم.

وقال الطويل: "إننا على احتكاك يومي مع المواطنين في قطاع غزة ونلمس صعوبة الحياة اليومية في ظل الحصار الذي يعيشه القطاع فمن البطالة المستشرية وانخفاض معدلات الدخول وأزمة المعابر وصعوبة السفر والعلاج والوضع الاقتصادي الهش إلى مشكلة الكهرباء المستمرة بدون توقف على مدار سنوات طويلة وان شهدت بعض التحسن لأيام معدودة ما لبثت بعدها أن عادت أسوأ مما كانت عليه حسب تعبيره".

وأوضح الطويل أن هناك بعض الأيام تصل فيها ساعات القطع إلى ستة عشر ساعة يوميا مع تفشي ظاهرة الأعطال المتكررة وعدم القدرة على إجراء الصيانة المطلوبة في موعدها مما يحرم المواطنين من ساعات الإنارة المقررة لمناطق سكناهم علاوة على عدم انتظام شدة التيار ما يتسبب بخراب الأجهزة الكهربائية، وكل ذلك يزيد من الضغوط النفسية والأعباء الاقتصادية على كاهل المواطنين كما أن التزايد المستمر في ساعات انقطاع التيار يقابله توسع في استخدام المولدات التي أصبحت تعد بمئات الآلاف في القطاع وتتسبب بإشكاليات كبيرة بيئية وصحية، حسب قوله.

وأكد الطويل أن المواطن في قطاع غزة لم يعد يستمع إلى أية وعود أيا كان مصدرها ويعتبرها وعودا في الهواء. فبعد الاستقطاعات من رواتب الموظفين والحديث عن تحسن مستويات الجباية والوعود التي تم إطلاقها من قبل كل الجهات وبعد الحوارات والاجتماعات والاتفاقات التي تمت بشأن كهرباء غزة ما زال المواطن الفلسطيني الغزي يعيش أسوأ أيام أزمة الكهرباء.

انشر عبر