شريط الأخبار

مشاركة مقدسية واسعة في الملتقى العربي والدولي لنصرة الأسرى في الجزائر

10:35 - 05 تشرين أول / ديسمبر 2010

مشاركة مقدسية واسعة في الملتقى العربي والدولي لنصرة الأسرى في الجزائر

فلسطين اليوم-وكالات

ينطلق اليوم الأحد، الملتقى العربي الدولي لنصرة الأسرى في سجون الاحتلال في العاصمة الجزائرية.

وتشارك وفود مقدسية تمثل المؤسسات والفعاليات التي تُعنى بشؤون أسرى القدس، ومن بينها نادي الأسير الفلسطيني، ولجنة أهالي الأسرى المقدسيين، ومحافظة القدس ومؤسسة المقدسي وشخصيات مقدسية اعتبارية يتقدمها سماحة الدكتور عكرمة صبري رئيس الهيئة الإسلامية العليا في القدس.

وأعرب أمجد أبو عصب رئيس لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين عن شكره وتقديره للجزائر على استضافتها لهذا الملتقى.

وقال في حديث خاص لـ'وفا' بأن طموحنا كفلسطينيين وبالذات في القدس المحتلة هو الإفراج عن الأسرى، وتدويل ملف الأسرى.

ولفت أبو عصب إلى وجود تقصير على المستوى الإعلامي الخاص بقضايا الأسرى، وقال 'لا يعقل أن يكون الأسرى جنودا للثورة ويمكثوا داخل سجون الاحتلال حتى الآن منذ سنوات طويلة'.

وقال، 'أتينا إلى هنا نحمل هموم الأسرى وطموحاتهم، ولكي نرسل للعالم العربي والإسلامي وأحرار العالم رسالة بأن هناك جنودا في فلسطين قاتلوا نيابة عنكم وان الواجب يدعوكم لتحريرهم من الأسر'.

وأوضح أبو عصب انه تم الالتقاء مع أسرى محررين من دول عربية وإسلامية ومن قطاع غزة ومن فلسطين وهذا الأمر شكل أرضية محترمة من أجل الحديث في موضوع أسرى القدس على وجه الخصوص.

ولفت إلى أن الوفد  المقدسي يضم مجموعة من الإعلاميين ومن الأسرى المحررين الذين قضوا في سجون الاحتلال سنوات طويلة، بالإضافة إلى مشاركة فاعلة من لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين ومن نادي الأسير الفلسطيني، وقال: ' شكلنا بمجموعنا خلية عمل واحدة ونشطة ويوجد لدينا ورقة عمل تبرز معاناة الأسير المقدسي وخصوصيت'ه.

وأوضح أن تغييب المشاركة من أهل الداخل الفلسطيني ألقى مسؤولية إضافية للحديث نيابة عنهم وعن الأسرى العرب بسجون الاحتلال.

 

انشر عبر