شريط الأخبار

وزير الأوقاف المصري يجدد الدعوة لزيارة القدس ولو بتأشيرة "إسرائيلية"

09:51 - 03 حزيران / ديسمبر 2010

وزير الأوقاف المصري يجدد الدعوة لزيارة القدس ولو بتأشيرة "إسرائيلية"

فلسطين اليوم: القاهرة

جدد وزير الأوقاف المصري محمود حمدي زقزوق، دعوته المسلمين لزيارة القدس المحتلة والصلاة في المسجد الأقصى حتى لو اضطروا إلى الدخول بتأشيرة "إسرائيلية"، على اعتبار أن تلك الزيارة تشكل أكبر دعم للقضية الفلسطينية بشكل عام وقضية القدس والأقصى بشكل خاص.

وقال إن المسجد الأقصى مسؤولية المسلمين جميعاً و"مرور الوقت ليس في مصلحته أو مصلحة القدس وإنما في مصلحة المخطط الصهيوني الذي يجري تنفيذه"، مشيراً إلى أن "إسرائيل" تواصل عبثها بأساسات الأقصى ما يهدد بانهياره.

وأعرب خلال مؤتمر صحفي عقده، أمس، للإعلان عن تفاصيل المؤتمر العام الثالث والعشرين للمجلس الأعلى للشؤون الإسلامية والذي يحمل عنوان "القدس ومكانتها في الدين والتاريخ"، عن تخوفه من أن يتأخر العرب والمسلمون في الاتفاق على جدوى زيارة القدس وعندما يحدث هذا الاتفاق لا يجدون القدس العربية ولا المسجد الأقصى، مؤكداً أنه لا يجوز اختزال قضية القدس في الجانب الفلسطيني فقط، وإنما يجب على المسلمين جميعاً تحمل مسؤولياتهم في هذا الإطار .

انشر عبر