شريط الأخبار

أمن السلطة يشدد تضييقه على مختطفين من الجهاد في سجن جنيد

06:19 - 30 حزيران / نوفمبر 2010

أمن السلطة يشدد تضييقه على مختطفين من الجهاد في سجن جنيد

فلسطين اليوم: غزة

صعدت أجهزة أمن السلطة في الضفة الغربية المحتلة من استفزازاتها بحق المعتقلين السياسيين في سجونها.

 

وأفادت مصادر حركية لـ فلسطين اليوم، أن إدارة سجن جنيد بمحافظة نابلس شمال الضفة المحتلة قامت، بعزل المجاهدين باجس حمدية وعلاء زيود، المعتقلين منذ خمسة شهور، عن العالم الخارجي.

 

وفي السياق ذاته أكد ذوو المعتقلَين أن إدارة سجن جنيد واصلت حرمانهم من الزيارة ومنعت "زيود وحمدية" من الاتصال بعائلتيهما، كما منعت عنهما وسائل الاتصال والصحف والراديو. وقالت المصادر ذاتها إن إدارة السجن شددت من إجراءاتها الاستفزازية ضدهما للشهر الخامس على التوالي.

 

وفي السياق ذاته أكدت المصادر أن أجهزة أمن الضفة وزعت العديد من الاستدعاءات الجديدة خلال اليومين الماضيين لعناصر في صفوف حركة الجهاد الإسلامي وطالبتم بتسليم أنفسهم، وهو ما يشكل دليلاً على السياسة القمعية المتبعة في الضفة ضد المواطنين.

 

وأفادت مصادر من حركة الجهاد أن غالبية العناصر المستهدفة تكرر استدعاؤها أو اعتقالها لمرات عدة، كما أن من يجري استدعائهم هم أسرى محررون أمضوا فترات من الأسر داخل سجون الاحتلال وأن ما يوجه لهم من تساؤلات يدور حول قضايا وخلفيات لها علاقة بمقاومة الاحتلال.

انشر عبر