شريط الأخبار

منظمات حقوقية دولية: "الإغلاق المفروض على غزة لم يتحسن"

10:06 - 30 حزيران / نوفمبر 2010

منظمات حقوقية دولية: "الإغلاق المفروض على غزة لم يتحسن"

فلسطين اليوم-القدس المحتلة

أكدت إحدى وعشرون منظمة حقوقية دولية، على أنه لم يطرأ أي تحسن ملحوظ في ظروف الإغلاق المفروض على قطاع غزة.

 

وبحسب تقرير نشرته المنظمات أمس الاثنين، تناولت فيه الأوضاع في قطاع غزة، فإنه وبالرغم من أن إسرائيل اتخذت بعض الخطوات الإيجابية، لا سيما بعد حادث الاعتداء على الحملة البحرية التركية، إلا أن سكان القطاع ما زالوا يعيشون واضحة هناك.

وأفاد التقرير أنه وبالرغم من أن إسرائيل وعدت بالإسراع في عملية إدخال مواد البناء من أجل مشاريع تقوم عليها وكالة الغوث وجهات دولية أخرى، فإن ذلك يمر ببطء شديد ومحدود.

ويشير التقرير إلى أن المواد التي كانت مُعدَّة لمشاريع إنسانية مثل المدارس والصحة، لم تدخل بكميات كافية.

وبحسب تقديرات الأمم المتحدة، يحتاج القطاع إلى 670 ألف شاحنة محملة بمواد البناء، من أجل القيام بإصلاح ما دمرته الحرب.

وتشير التقديرات إلى أن إسرائيل لم تُدخِل ومنذ الإعلان عن تلك التسهيلات سوى 4000 شاحنة، الأمر الذي يُعيق تنفيذ تلك المشاريع التعليمية، وعليه فهناك 40 ألف طالب لا يمكن تسجيلهم في مدارس الوكالة لهذا السبب.

من جانبها أعلنت منظمة "أمنستي"، عن أنه وبالرغم من هذه التسهيلات المحدودة إلا أن أهالي القطاع ما زالوا يعيشون في حصارٍ خانق ويعانون من ظاهرة العقاب الجماعي، والتي تشمل جميع شرائح المجتمع في القطاع.

وبدوره نفى مكتب منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في المناطق صحة هذه المعطيات، مدعياً أن هناك ارتفاع ملحوظ في عدد الشاحنات المحملة بمواد البناء إلى غزة، وأن هناك قرار بإدخال 250 شاحنة يوميا.

 

انشر عبر