شريط الأخبار

جمعيات يهودية متطرفة تطرح مبادرة لاقتحام الأقصى وتلقي العلم بساحاته

09:48 - 29 تشرين أول / نوفمبر 2010

جمعيات يهودية متطرفة تطرح مبادرة لاقتحام الأقصى وتلقي العلم بساحاته

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

تقود جمعيات صهيونية متطرفة في الآونة الأخيرة مبادرة خاصة لاقتحام المسجد الأقصى المبارك، وإلقاء الدروس الدينية اليهودية في باحاته للطلاب المتدينين، والتي ستقام بالقرب من باب المغاربة على ووجه الخصوص.

 

وبحسب القناة السابعة في تلفزيون العدو، تأتي المبادرة لإقامة الدروس في ساحات الأقصى، بالتزامن مع عيد المتطرفين اليهود في ذكرى ما يسمونه بـ "تطهير الهيكل".

 

ونقلت القناة عن أحد منظمي المبادرة قوله: "اتضح لنا أن هناك من يتلقى العلم في الأقصى، ولذلك قررنا أيضًا تعليم أبنائنا، كما يفعل الجناح الشمالي للحركة الإسلامية في الداخل الفلسطيني، حيث يجمع مئات الطلاب في ساحات الأقصى".

 

وأضاف "قررنا جمع طلاب الدين اليهودي هناك، سندعوهم لتلقي العلم في منطقة الأقصى، وسنشجعهم على ذلك من خلال إهدائهم 50 شيكل لكل طالب، تشمل وجبة فطور ومصروفات الوقود".

 

وحول إمكانية تلقي العلم في ساحات الأقصى بينما يمنع اليهود من الدخول للصلاة فيه أجاب المسئول "النية هي أن يقوم كل طالب قديم، بتعليم طالب جديد حول الأقصى، وهكذا سيصل ما نريد للجميع".

 

وقال: "بالنسبة للشرطة والمنع من قبلهم، يجب أن يعلم الجميع أن الواقع تغير، وأن هدفنا هو تعليمي بحت، لا أعتقد أن ذلك سيؤدي إلي إخلال بالنظام أو أي مواجهات".

 

وأشار إلى أنه في الفترة الأخيرة زار الأقصى عدد من الطلاب اليهود المتدينين والذين تجولوا في ساحاته وتلقوا العلم هناك.

 

 

 

انشر عبر