شريط الأخبار

مورينيو يقود حملة ريال مدريد للثأر من "جماعة ميسى"

12:32 - 29 تشرين أول / نوفمبر 2010

مورينيو يقود حملة ريال مدريد للثأر من "جماعة ميسى"

فلسطين اليوم _ وكالات

يأمل مدرب ريال مدريد القدير البرتغالي جوزيه مورينيو أن ينهي سلسلة من النتائج السيئة لفريقه الملكي عندما يلتقي غريمه الكاتالوني التقليدي الاثنين المقبل.

 

وخلافا للعادة، فان الاتحاد الاسباني قرر إقامة المباراة أول أيام الأسبوع نظرا لإجراء الانتخابات في مقاطعة كاتالونيا خلال عطلة نهاية الأسبوع.

 

ويتصدر ريال مدريد الوحيد الذي لم يخسر حتى الآن الترتيب العام بفارق نقطة واحدة عن برشلونة، ولا شك بان الفائز في المباراة سيوجه ضربة معنوية للخاسر، ذلك لان الفريقين نادرا ما يخسرا أمام الفرق الضعيفة بدليل إهدارهما تسع نقاط فقط منذ بداية الموسم وحتى الآن.

 

إذا نجح مورينيو في حسم باكورة مبارياته في الكلاسيكو، فان فريقه سيبتعد بفارق أربع نقاط، لكنه يواجه مدربا هو جوزيب غوارديولا يملك سجلا مثاليا منذ أن استلم تدريب الفريق الكاتالوني حيث فاز في المباريات الأربع التي اشرف فيها على قيادته في مباريات الكلاسيكو بينها نتيجة تاريخية قوامها 6-2 على ملعب سانتياغو برنابيو.

 

ونجح مورينيو في التغلب على برشلونة على الصعيد الأوروبي الموسم الماضي عندما كان مدربا لانتر ميلان وسابقا عندما كان يشرف على تدريب تشيلسي الانكليزي.

 

وسبق لمورينيو أن عمل مترجما لمدرب برشلونة السابق الانكليزي الراحل بوبي روبسون أواخر التسعينات، قبل أن يصبح مساعدا للهولندي لويس فان غال في الجهاز الفني لبرشلونة بعد ذلك مباشرة.

وتشهد المباراة مواجهة داخل المواجهة بين نجمي الفريقين البرتغالي كريستيانو رونالدو والأرجنتيني ليونيل ميسي الفائزين بلقب أفضل لاعب في العالم في السنتين الأخيرتين.

 

ويبدو كلاهما في ذروة مستواه، ذلك لان رونالدو سجل 15 هدفا حتى الآن في الدوري المحلي بينها هاتريك في مرمى اتلتيك بلباو في مباراة فريقه الأخيرة (5-1)، وهدفان في مرمى اياكس امستردام (4-صفر) ضمن دوري أبطال أوروبا الثلاثاء الماضي.

 

ويتصدر رونالدو ترتيب الهدافين بفارق هدف عن ميسي الذي سجل بدوره ثلاثية في مرمى الميريا (8-صفر)، ونجح في تسجيل هدف على الأقل في مبارياته العشر الأخيرة.

 

ويقول صانع ألعاب برشلونة المتألق تشافي "نكن احتراما كبيرا لريال مدريد لكننا نلعب بطريقة جيدة ونحن في ذروة مستوانا".

 

وفاز الفريق الكاتالوني في مبارياته الست الأخيرة على التوالي وسجل خلالها 23 هدفا ونجح في إلحاق الهزيمة بمضيفه باناثينايكوس اليوناني 3-صفر ليضمن تأهله إلى الدور الثاني من دوري أبطال أوروبا.

 

والحال تنطبق على ريال مدريد الذي فاز في المباريات السبع الأخيرة له. ويقول رونالدو في هذا الصدد "ريال مدريد الموسم الحالي فريق مختلف تماما عن ريال مدريد الموسم الماضي حيث لم نخسر حتى الآن لا في الدوري المحلي ولا في دوري أبطال أوروبا".

 

ويملك رونالدو سجلا تهديفيا رائعا مع ريال مدريد يحلم أي مهاجم صريح في أن يكون في حوزته، ذلك لأنه سجل 51 هدفا في 54 مباراة خاضها حتى الآن منذ انتقاله إلى الفريق الملكي قادما من مانشستر يونايتد مقابل مبلغ قياسي بلغ 94 مليون يورو، كما رفع رصيده الإجمالي من الأهداف في مسيرته إلى 203 و204 أهداف.

 

انشر عبر