شريط الأخبار

دعوات لدعم سفينة فرنسية لكسر الحصار عن غزة

10:28 - 28 تموز / نوفمبر 2010

دعوات لدعم سفينة فرنسية لكسر الحصار عن غزة

فلسطين اليوم – وكالات

وجهت العديد من المنظمات غير الحكومية الفرنسية من أجل فلسطين، نداء من أجل حملة لجمع التبرعات لدعم مبادرة "سفينة فرنسية لغزة"، الموجهة لكسر الحصار المفروض على سكان القطاع، والذين يعيشون في ظروف مزرية وغير مقبولة من وجهة نظر القوانين الإنسانية والسياسية.

 

وأكد بيان للمجموعة، اليوم الأحد انه في الوقت الذي توجد فيه غزة محاصرة منذ أكثر من ثلاث سنوات "فإن المنظمات والمجموعة الوطنية تعقد العزم للالتحاق بأسطول الحرية الثاني الذي سينطلق إلى غزة في ربيع 2011 من خلال استئجار سفينة أو عديد السفن الفرنسية".

 

وأضاف البيان "إننا نرفض رؤية مليون ونصف مليون شخص تحت الحصار، لأن على المجتمع الدولي ان يفرض الرفع الكلي للحصار عن غزة، لأننا لا نرضى بان تكتفي دولنا بالأقوال التي لا تتبعها أفعال، ولأن أسطول الحرية الأول قد اظهر بان عملا مواطنيا بإمكانه ان يكسر جدار اللامبالاة، وإننا ننضم الى مبادرة (سفينة فرنسية لغزة) بغية كسر الحصار غير المشروع عن قطاع غزة باسم القانون والعدالة".

 

ودعا البيان إلى ضرورة "أن يتحرك الاتحاد الأوروبي بشكل ملموس حتى تكون القوانين الإنسانية والقانون الدولي في صلب مسار السلام في الشرق الأوسط" مطالبة أيضا "بمساندة قوية" من الحكومة الفرنسية من أجل السماح للسفن بالرسو في غزة.

 

وستنضم هذه السفينة الى أسطول الحرية الذي ينظمه التحالف الدولي الذي بادر بالأسطول الأول والذي أسسته في البداية خمس منظمات، والتي تضم حاليا ستين جمعية فرنسية وحركات تضامن من عديد بلدان أوروبا والأمريكيتين وآسيا.

انشر عبر