شريط الأخبار

وزارة الأسرى: ما يزيد عن 6100 معتقل في سجون الاحتلال الإسرائيلي

03:50 - 28 تموز / نوفمبر 2010

وزارة الأسرى: ما يزيد عن 6100 معتقل في سجون الاحتلال الإسرائيلي

فلسطين اليوم-رام الله

أصدرت وزارة شؤون الاسرى والمحررين في حكومة رام الله تقريرا إحصائيا حول  الاسرى والمعتقلين في سجون الاحتلال الإسرائيلي، في ذكرى اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني الذي يصادف غدا.

واظهر التقرير وجود 6100 معتقل يتوزعون على أكثر من 22  سجناً ومركز توقيف وتحقيق، ويعيشون ظروفاً قاسية جداً.

وأشار التقرير إلى أن مجمل الاعتقالات التي تمت منذ العام 1967 قد تجاوزت (760) ألف فلسطيني وعربي، منهم ما يقارب ثلاثة عشر ألفا من الإناث، وما يقرب من خمس وعشرون ألف طفلا ما بين سن 12 و 18 من العمر، وشملت هذه الاعتقالات كافة مناطق الضفة الغربية وقطاع غزة والأراضي المحتلة منذ العام 48، والأسرى العرب، حيث لم تقتصر الاعتقالات على فئة معينة بل طالت الشباب والأطفال والإناث والمرضى وكبار السن، ووزراء، وأعضاء من المجلس التشريعي والمجالس البلدية والقروية.

وبلغ عدد الاسرى الذين حوكموا في المحاكم العسكرية الإسرائيلية وموجودون في الاعتقال حاليا  4947  معتقلاً من إجمالي الأسرى يقضون أحكاماً بالسجن الفعلي لمدد مختلفة، فيما بلغ عدد الذين حكم عليهم بالسجن مدى الحياة 796 أسيراً، صدر بحقهم أحكاماً بالسجن المؤبد لمرة واحدة أو لمرات عديدة، وفي كثير من تلك الأحكام تجاوزت الأحكام قضاء الاسير أو الاسيرة أكثر من ألف عام في الاعتقال. 

وبلغ عدد الموقفين، والذين هم بانتظار المحاكم العسكرية الإسرائيلية 771 موقوفاً، فيما بلغ عدد الاسرى الإداريين 214 أسيرا معتقلون  دون محاكمة أو توجيه اتهام لهم، من بينهم معتقلان  يبلغان من العمر ما بين 16_  18  عاما، و 3 معتقلات.

وتطرق تقرير الوزارة إلى أسرى الدوريات، وهو المصطلح الذي اعتمد لتسمية الاسرى العرب الذين تعتقلهم دولة الاحتلال أثناء قيامهم بدورهم الوطني تجاه فلسطين، فقد بلع عددهم 45 أسيرا، من بينهم معتقل إداري واحد، و 37 محكومون بينما الآخرون بانتظار المحاكمة.

وبلغ عدد الاسرى الذين تصنفهم دولة الاحتلال كمقاتلين غير شرعيين 3 معتقلين، وهم بمثابة رهائن ومحتجزين بلا أية حقوق حسب التصنيف الإسرائيلي لهم، وهم من قطاع غزة .

وبلغ عدد الاسرى الشهداء 203 أسيراً استشهدوا بعد الاعتقال وداخل سجون ومعتقلات الاحتلال نتيجة الإهمال الطبي آو التعذيب أو القتل العمد.

وبلغ عدد الاسرى القدامى 307 أسيرا معتقلين منذ ما قبل اتفاقية أوسلو، وهؤلاء يطلق عليهم 'الأسرى القدامى' وأن أقل واحد منهم مضى على اعتقاله أكثر من 15 عاماً، فيما بينهم (125) أسيرا مضى على اعتقالهم أكثر من عشرين عاماً وهؤلاء يطلق عليهم مصطلح 'عمداء الأسرى'.

وبلغ عدد الاسرى من النواب والوزراء  10 أسرى ما زالوا معتقلين في سجون الاحتلال، من بينهم أسرى نواب حكموا بالمؤبد كالمناضل الاسير النائب مروان البرغوثي.

وأفاد تقرير الوزارة أن 40 أسيرة يتواجدن في سجني الشارون والدامون وعزل الرملة، منهن 27 محكومات و 8 أخريات موقوفات و 3 أسيرات في الاعتقال الإداري، وأخرى في عزل الشارون.

أما الاسرى الأطفال فقد بلغ إجمالي عددهم 251  طفلا أسيرا، 217 أسيرا منهم ما بين 16-18 من العمر، و 34   أسيرا  طفلا تحت سن السادسة عشرة. من بينهم 8 أطفال أسرى محكومون، فيما بلغ عدد الاسرى الأطفال مادون سن 16 عاما، بانتظار المحاكمة 18 طفلا .

 

انشر عبر