شريط الأخبار

بعد وقوع ثلاث هزات..خبير: لا يوجد أحد يمكن أن يحدد موعد وقوة الزلزال القادم

12:14 - 28 تشرين أول / نوفمبر 2010

بعد وقوع ثلاث هزات..خبير: لا يوجد أحد يمكن أن يحدد موعد وقوة الزلزال القادم

فلسطين اليوم: نابلس

قلل الخبير بشأن الزلازل مدير مركز معلومات الأراضي و الزلازل جلال الدبيك، من المبالغة الإعلامية بشأن وقوع زلزال مدمر في منطقتنا العربية و بالتحديد في منطقة " فلسطين و الأردن".

وقال الدبيك بتصريح صحافي صباح اليوم، أن لا خبير ولا آله يمكن أن تتنبأ بحدوث زلزال ولا مدى قوته، و أن ما يجري الحديث عنه هو توقعات لا احد يعلم وقت حدوثها.

وكانت ثلاث هزات أرضية وقعت الأسبوع الماضي محدودة العمل، اعتبرها الدبيك مؤشرا ولكنها لا تقر حقيقة مطلقة بضرورة حدوث هزة قريبة و مدمرة.

و بالإشارة الى ما نشرته صحف إسرائيلية تحدثت فيه عن سيناريو زلزال مدمر سيضرب المنطقة، قال الدبيك:" التقارير تحدثت عن سيناريو أسوء التوقعات و عن عدد قتلى تعدت 16، ولكن هذا ليس بالدقيق فكما قلت لا احد يستطيع التوقع بمدى قوة أي زلزال و حدوثه".

و قال الدبيك ان ما يحدد حجم الخسائر في حال حدوث الزلزال هو درجة الزلزال و عمقه، و قوة المباني التحتية، فيمكن أن يحدث الدمار من هزة خفيفة في حال عدم تحضير المباني والبنى التحتية، إلى جانب قدرات الدول على مواجهة الكوارث و نتائج الزلزال في حال وقوعه.

ومن هنا، أشار الدبيك إلى ضرورة وضع خطة وطنية إستراتيجية لمواجهة أي زلزال يمكن أن يحدث في المنطقة و تطوير قدراتنا على مواجهة الكوارث في حال حدوثها.

 

 

انشر عبر