شريط الأخبار

حكومة العدو تبحث تسمية القدس "عاصمة لليهود"

04:51 - 26 تموز / نوفمبر 2010

حكومة العدو تبحث تسمية القدس "عاصمة لليهود"

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

من المقرر أن تعقد اللجنة الوزارية الصهيونية لشؤون التشريع صباح الأحد القادم اجتماعًا خاصًا لبحث مشروع قانون تقدم به عضو الكنيست زبولون اورليف (حزب البيت اليهودي) لتغيير أحد قوانين الأساس، الذي يسمي القدس على أنها عاصمة "إسرائيل".

 

وذكرت صحيفة "معآريف" العبرية في عددها الصادر الجُمعة، أن مشروع القانون الجديد ينص على اعتبار القدس أو تسميتها على أنها عاصمة الشعب اليهودي، لا عاصمة إسرائيل فحسب.

 

وكان مشروع القانون ذاته، أقر في القراءة التمهيدية في الكنيست خلال فترة حكم رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق ايهود اولمرت، ثم طالبت اللجنة الوزارية لشؤون التشريع عوض الكنيست اورليف بعدم صرحه على للتصويت.

 

وأعاد أورليف بعد أكثر من عامين طرح مشروع قانونه، مشيرا إلى أن الفترة الحالي التي تعيشها القدس المحتلة والمنطقة تستدعي إقرار مثل هذا القانون، ذلك أن النقاش حول القدس ما زال باتساع مستمر.

 

وتقود حكومة الاحتلال الحالي هجومًا شرسًا على مدينة القدس من خلال مخططات التهويد والاستيطان الآخذة بالاتساع، إلى جانب الإعلان عنها مدينة ذات أولوية وطنية، وعدم ضمها في أي نقاش أو مفاوضات مع الفلسطينيين.

انشر عبر