شريط الأخبار

سواسية: إسرائيل تمارس أبشع وأخطر أنواع العنف بحق الأطفال الفلسطينيين

03:05 - 23 تشرين أول / نوفمبر 2010

سواسية: إسرائيل تمارس أبشع وأخطر أنواع العنف بحق الأطفال الفلسطينيين

فلسطين اليوم: غزة

اعتبر مركز سواسية لحقوق الإنسان أن ما تمارسه إسرائيل بحق الأطفال الفلسطينيين هو أبشع وأخطر أنواع العنف سواء باستخدامهم كدروع بشرية وإطلاق العنان للمستوطنين للاعتداء عليهم ودهسهم أمام مرأى العالم ، بالإضافة إلى قرارات الإبعاد بحق الأطفال والتي كان أخرهم الطفل/ كرم دعنا.

 

وأشار المركز في بيان له وصل فلسطين اليوم نسخة عنه، أن ما تفرضه دولة الاحتلال من عقوبات يعتبر مساس بالحقوق الأساسية للطفل الفلسطيني والتي كفلتها كل الشرائع والقوانين والمواثيق الدولية وخاصة اتفاقية حقوق الطفل وإعلان حقوق الطفل والتي نصت على حق الطفل في الحياة ، وانه لا يجوز التعرض له تعسفا في حياته الخاصة أو اى مساس غير قانوني بهذا الحق ، و أن على القانون أن يحمى هذا الحق من اى تعرض .

 

وأضاف المركز بأن العدوان الأخير على غزة عام 2008 أكد للجميع انتهاك إسرائيل لحقوق الطفل الفلسطيني ، حيث راح ضحية هذا العدوان المئات من الأطفال الفلسطينيين بين شهيد وجريح ومعاق ، مضيفاً أن إسرائيل لا زالت تعتقل حوالي 400 طفل فلسطيني منتهكة حقوقهم في الحرية ، والتي شدد القانون الدولي على أن يكون الاعتقال هو الملجأ الأخير ولأقصر فترة وان يعامل الطفل المحروم من حريته معاملة إنسانية وألا يتعرض للمعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاانسانية وضرورة أن تراعى كل قواعد القانون الدولي الانسانى بهذا الخصوص بالإضافة إلى تمكين أهلهم وذويهم من الاتصال بهم والاطلاع على أوضاعهم

 

وطالب المركز بمناسبة الذكري السنوية العشرين لإصدار اتفاقية حقوق الطفل، مؤسسات حقوق الإنسان واليونيسيف الدولي وكل الأحرار في العالم بضرورة التحرك لمواجهة الانتهاكات الخطيرة التي تمارسها إسرائيل بحق الأطفال الفلسطينيين ، كما يطالب مؤسسات حقوق الطفل في العالم العربي والإسلامي التدخل العاجل لإنقاذ الجيل القادم من ويلات و زنازين الاحتلال الظالم ، وعلى الأطراف الفلسطينية التقدم بمذكرة رسمية عاجلة للمؤسسات الدولية للمطالبة بضرورة الإفراج عن الأطفال المعتقلين لدى الاحتلال ، وتقديم قادته إلى المحاكم الدولية لارتكابهم جرائم ضد الطفولة والإنسانية.

انشر عبر