شريط الأخبار

المقاومة تتوعد..غزة ليست نزهة بل هي بداية نهاية زوال الكيان الصهيوني

11:05 - 23 تموز / نوفمبر 2010

المقاومة تتوعد..غزة ليست نزهة بل هي بداية نهاية زوال الكيان الصهيوني

فلسطين اليوم- غزة

أكد " أبو غسان " الناطق الإعلامي باسم كتائب الشهيد جهاد جبريل  الجناح العسكري  للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين – القيادة العامة أن الكتائب جهزت نفسها و أعدت خططها لمواجهة أي عدوان صهيوني قادم على قطاع غزة، وأن مقاتلي الكتائب أصحبوا على أعلى جاهزية واستنفار دائم.

وأكد أبو غسان في بيان صحفي تلقت "فلسطين اليوم الإخبارية"، أن كتائب الشهيد جهاد جبريل  ستفاجئ العدو الصهيوني حينما تضرب مدنه و مستوطنيه وتجمعاته العسكرية .

وقال أبو غسان:"إن العدو يتورط في أي اجتياح لأمتار قليلة على حدود قطاع غزة فكيف إذا حاول اجتياح قطاع غزة بالكامل فلذلك لن تكون غزة نزهة كما يتصورها العدو بل ستكون كارثة وجحيم عليه ولن يخرج من القطاع سالماً و غزة لن تكون نزهة بل ستكون بداية النهاية لانهيار المشروع الاستعماري الصهيوني بالمنطقة بإذن الله".

وأضاف، أن من واجب المجاهدين في فلسطين أن يبقوا جذوة الجهاد مشتعلة و أن لا يتركوا العدو الصهيوني يستقر أو يهدأ  فأي عدوان صهيوني على غزة و أي  حماقة يرتكبها العدو   الصهيوني سيتم الرد عليها بالشكل المناسب و المكان المناسب ، وسنصل إلى أماكن لم تصلها المقاومة من قبل". 

وقال أبو غسان:"من حق شعبنا علينا حمايته من أي عدوان عليه فالمقاومة تحمى الشعب و الشعب يحمي المقاومة ، ولن نترك العدو الصهيوني يستهدف أهلنا وشعبنا ويقصف ويدمر ويغتال ، ولن نقف مكتوفي الأيادي فقائمة الحساب مع العدو الصهيوني طويلة ، وسيدفع الثمن غالياً عاجلاً أم أجلاً ، ولن يكون لردنا حدود سنستهدف كل أماكن تواجد العدو الصهيوني و إن صواريخنا الجبريلية ستدك حصونه و كل بقعة في فلسطين المحتلة"

انشر عبر