شريط الأخبار

"فلسطين اليوم" تكشف عن فحوى الاتصالات المكثفة في الساعات الأخيرة بين غزة ودمشق

08:19 - 23 كانون أول / نوفمبر 2010


"فلسطين اليوم" تكشف عن فحوى الاتصالات المكثفة في الساعات الأخيرة بين غزة ودمشق

فلسطين اليوم-خاص

كشفت مصادر موثوق بها عن اتصالات مكثفة في الساعات الأخيرة بين شخصيات مستقلة وقادة حركتي فتح وحماس وذلك خلال اجتماع موسع ضمهم في غزة، مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل لضمان السماح بسفر أعضاء المجلس الثوري لحركة فتح المتواجدين في غزة إلى رام الله للمشاركة في اجتماعات الدورة الخامسة للمجلس.

وحسب المصادر التي تحدثت لـ"وكالة فلسطين اليوم الإخبارية" فإن هناك موافقة مبدئية من قيادة حركة حماس للسماح بسفر قادة حركة فتح إلى رام الله، خصوصا أن الاجتماع سيركز على مناقشة قضية المصالحة وسبل إنجاح اللقاء المقبل في دمشق.

وفي سياق متصل، اقترح الدكتور عزيز الدويك رئيس المجلس التشريعي على حركة حماس التوقيع على الورقة المصرية بعد التوافق على التفاهمات التي جرت بخصوص الملف الامني، مطالبا بعدم فتح الملف الامني، وان تشكل الجامعة العربية لجنة تشرف على ما جاء في الورقة المصرية واليات تنفيذها. حديث الدويك هذا جاء ذلك ضمن برامج الاسئلة الصعبة على شبكة معا بمشاركة منيب المصري رئيس وفد المصالحة المتواجد في غزة حاليا. وقد أبدى المصري ارتياحه وتشجيعه لهذا الاقتراح.

وشدد المصري على أنه "اذا كانت هناك ارادة فلسطينية يمكن ان نذلل العقبات ، مؤكدا ان الوضع الامني في الضفة يختلف عنه في غزة، كون الضفة ما زالت تحت الاحتلال وبذلك من الصعب تنفيذ الشراكة الامنية في الضفة .

 

وطالب المصري بضرورة البدء بالعام قبل التفاصيل ، وقال "نحن ننتظر الاجتماع المقبل ونتمنى ان تتحقق المصالحة ".

 

وقال المصري: وافقنا على الورقة المصرية وقلنا كل التحفظات ستأخذ بالحسبان .

 

كما دعا الى ضرورة التوقف علن التراشق الاعلامي بين فتح وحماس.

انشر عبر