شريط الأخبار

العدو يعترض على بناء مدرستين في غزة

08:30 - 22 كانون أول / نوفمبر 2010


العدو يعترض على بناء مدرستين في غزة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

اعترض الكيان الصهيوني على بناء مدرستين لوكالة الامم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين (اونروا) فوق موقع مقر جهاز الأمن الوقائي الفلسطيني السابق في مدينة غزة بحجة أنها تخشى أن يستخدمه مقاتلو "حماس" لإطلاق الصواريخ.

 

وأقامت "اونروا" بالقرب من الموقع الذي لم يبق فيه سوى أكوام من الرمال، غرفتين جاهزتين لعمال الورشة ووضعت بعض المعدات في عهدة حارس.

 

وقال الناطق باسم "اونروا" كريس غونيس: "لقد فكرنا في بناء مدرستين لاستيعاب آلاف الطلبة في الموقع".

 

وتدير"اونروا" شبكة من المدارس في القطاع تستوعب أكثر من 200 ألف طالب. لكنها اضطرت في بداية العام الدراسي إلى رفض تسجيل 40 ألف طالب بسبب نقص المدارس.

 

وبدأت الوكالة في ايلول (سبتمبر) جملة من المشاريع بعد تخفيف الاحتلال الحصار على القطاع. وفي تموز (يوليو) قالت سلطات الاحتلال أنها ستسمح مجددا بإدخال مواد البناء المخصصة لمشاريع توافق عليها السلطة الفلسطينية وتشرف عليها المنظمة الدولية.

 

ولكن السلطات العسكرية الصهيونية اعترضت في تشرين الاول (اكتوبر) على بناء المدرستين في هذا الموقع.

 

وقال غونيس ان منع بناء المدرستين يعني حرمان أربعة آلاف طفل من الدراسة في منطقة لا توجد فيها مدارس تابعة للانروا.

 

ولكن الناطق باسم منسق الأنشطة حكومة الاحتلال في الأراضي الفلسطينية الكومندان غي انبار قال: "سمحنا ببناء 12 مدرسة من القائمة التي قدموها لنا، ما عدا مدرستين قريبتين من موقع لحماس".

 

وأضاف: "لدينا معلومات تتحدث عن أنشطة لحماس في المكان"، من دون مزيد من التوضيح. لكنه قال انه يتوقع من "اونروا" ان تقترح موقعا آخر للمدرستين.

 

و زعم الكومندان انبار: "بإمكان حماس ان تطلق صواريخ من هذا الموقع وعندما نرد عليها قد نوقع خسائر بين السكان".

 

 

 

 

انشر عبر