شريط الأخبار

البرغوثي: إسرائيل تسابق الزمن لفرض واقع جديد في القدس المحتلة

09:17 - 21 تموز / نوفمبر 2010

البرغوثي: إسرائيل تسابق الزمن لفرض واقع جديد في القدس المحتلة

فلسطين اليوم-رام الله

قال الأمين العام للمبادرة الوطنية الفلسطينية مصطفى البرغوثي "إن المخطط الإسرائيلي لتهويد ساحة البراق نتيجة مباشرة للمحاباة الدولية والأمريكية لإسرائيل", مشيراً "إلى أن إسرائيل تسابق الزمن لفرض واقع جديد في القدس المحتلة، وأن أي تجميد للاستيطان لا يشمل المدينة المقدسة ليس سوى مراوغة والتفاف على المطالبة بالوقف الشامل للاستيطان.

وتساءل البرغوثي في بيان وصل فلسطين اليوم "كيف تتم مكافأة الجاني بمنحه المساعدات والوعود التي تمس قضايا الوضع الدائم؟".

وأكد البرغوثي "أن الرد الوحيد على "العنجهية" الإسرائيلية يكمن في استعادة الوحدة الوطنية الفلسطينية، وإنهاء الانقسام الداخلي، وتعزيز المقاومة الشعبية، والتوجه إلى دول العالم للاعتراف بالدولة الفلسطينية وحدودها على الأراضي التي احتلت يوم 5 يونيو 1967 وعاصمتها القدس".

يذكر أن الحكومة الصهيونية صادقت على خطة لرصد نحو 85 مليون شيكل "30 مليون دولار" لتهويد ساحة حائط البراق الواقعة جنوب غرب المسجد الأقصى المبارك".

وتهدف هذه الخطة إلى تنفيذ عمليات إنشاء في ساحة حائط البراق وجوارها، ومنها استمرار الحفريات الأثرية في المنطقة، واستمرار حفر الأنفاق في منطقة المسجد الأقصى، على أن يتولى عملية تنفيذها ما يسمى بـ"صندوق تراث المبكى" وهو شركة حكومية تتبع مباشرة مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي، وتنشط في تهويد منطقة البراق ومحيط المسجد الأقصى وتشرف على عمليات الحفر على امتداد الجهة الغربية للمسجد الأقصى".

ويتزامن رصد هذه الميزانية الكبيرة مع شروع الجهات الإسرائيلية في مخططات هيكلية متعددة في ساحة البراق ومنطقة الأقصى".

انشر عبر