شريط الأخبار

غزة: تهديدات إسرائيلية عبر الهواتف النقالة لعدد من أنصار جيش الإسلام

02:53 - 21 كانون أول / نوفمبر 2010


غزة: تهديدات إسرائيلية عبر الهواتف النقالة لعدد من أنصار جيش الإسلام

فلسطين اليوم-وكالات

أرسلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال الأيام الماضية، تهديدات عبر الهواتف النقالة إلى عدد من أنصار ومؤيدي جيش الإسلام في غزة.

 وقالت مصادر قريبة من جيش الإسلام لصحيفة "الأيام" المحلية: إن عدداً من كوادره وأنصاره تلقوا تهديدات بالقتل عبر الهاتف إذا واصلوا نشاطهم في الجيش.

وأكدت المصادر نفسها أن الاتصالات التي أجراها جيش الاحتلال ترافقت مع الحملة التي تشنها قوات الاحتلال ضد جيش الإسلام، ونجحت من خلالها في قتل ثلاثة من كوادر الجيش (محمد النمنم والشقيقين ياسين).

وفور تلقي التهديدات، عزز أفراد وكوادر الجيش من احتياطاتهم في عملهم الذي يعتمد غالباً قواعد العمل السري بشكل كبير منذ بداية نشاطه خلال انتفاضة الأقصى.

وكان جيش الإسلام الذي يعتبر أحد فصائل السلفية الجهادية في قطاع غزة، بدأ عمله العام 2006، إلا أن نجمه برز بشكل كبير لدى تخطيطه واشتراكه مع لجان المقاومة الشعبية وكتائب القسام في أسر الجندي الإسرائيلي جلعاد شاليط، بعد أشهر من اختطاف الصحافي البريطاني آلان جونستون مراسل شبكة (B.B.C) الإخبارية في قطاع غزة.

وحافظ جيش الإسلام الذي يتركز وجوده في قطاع غزة، على علاقة جيدة مع حركة حماس التي تسيطر على القطاع قبل أن تتدهور العلاقة بينهما وتشن "حماس" حملة كبيرة ضده تركزت في حي الصبرة، حيث يقيم دغمش.

يشار إلى أن إسرائيل تتهم عناصر من جيش الإسلام بالتخطيط لخطف إسرائيليين في سيناء لمبادلتهم بأسرى فلسطينيين، الأمر الذي نفته مصر وقالت إنه لا وجود لجيش الإسلام داخل أراضيها.

 

 

انشر عبر