شريط الأخبار

أميركي يطلق النار على تلفازه انزعاجاً من ابنة سارة بالين

06:37 - 20 كانون أول / نوفمبر 2010


أميركي يطلق النار على تلفازه انزعاجاً من ابنة سارة بالين

فلسطين اليوم-وكالات

لم يتحمل مواطن أميركي رؤية بريستول بالين، ابنة سارة بالين، تتمايل خلال برنامج تلفزيوني راقص يتبارى فيه المشاركون... فأخذ بندقية صيد وأطلق النار على تلفازه، حسبما أفادت الصحافة المحلية.

ستيفن كوان (67 عاماً) من ولاية ويسكونسن الهادئة (شمال الولايات المتحدة) كان يشاهد برنامج (دانسينغ ويذ ذا ستارز) مع زوجته، مساء الإثنين، عندما ظهرت ابنة نجمة اليمين الأميركي المحافظ أمام الكاميرات لأداء وصلتها الراقصة.

فما كان من كوان إلا أن صاح "يا للسياسة اللعينة!" قبل أن يتوجه مسرعاً إلى الطابق الأول.

ثم عاد الرجل غاضباً بعد 20 دقيقة حاملاً بندقيته وصوبها على جهاز التلفزيون وأطلق النار، كما شرحت صحيفة (ميلواكي جورنال سانتينل).

وكان ستيفن كوان عولج في السابق من اضطراب ثنائي القطب (اضطرابات في المزاج) وقد أسرف في شرب الكحول مساء الإثنين، وفقاً للصحيفة.

ومن ثم طلب من زوجته أن تحضر له مسدسين كانا قد سحبا منه لأسباب أمنية. خوفاً على حياته، فسارعت هذه الأخيرة إلى إبلاغ الشرطة التي طوقت المنزل وتمكنت في النهاية من إخراج ستيفن كوان بعد 15 ساعة من المفاوضات.

ونقلت الصحيفة عن زوجة ستيفن كوان قولها إن زوجها غضب لأنه لا يعتبر بريستول بالين راقصة جيدة.

وكانت بريستول بالين قد تصدرت عناوين الصحف للمرة الأولى في العام 2008 فيما كانت والدتها تخوض الحملة الانتخابية كمرشحة لنائب رئيس الولايات المتحدة، عندما كشف عن حملها في سن السابعة عشرة.

 

انشر عبر