شريط الأخبار

اتحاد التأريخ والإحصاء يمنح الأهلي المصري لقب نادي العقد الحالي

04:06 - 20 حزيران / نوفمبر 2010

 

 

القاهرة/ احتل الأهلي المصري المركز الأول كأفضل نادٍ في القارة الإفريقية في السنوات العشر الأخيرة، وفقاً لموقع الاتحاد الدولي للتأريخ والإحصاء، حيث نشر قائمة تضم أفضل الأندية الإفريقية طبقاً لمشاركاتهم في بطولات القارة السمراء للأندية منذ يناير/ كانون الثاني 2001 وحتى نهاية عام 2010.

 

وجاء الأهلي المصري في المركز الأول لهذه القائمة بعدما حصد 1176 نقطة من مشاركاته الإفريقية، فيما جاء نادي الترجي التونسي في المركز الثاني بـ1019 نقطة، ومواطنه النجم الساحلي في المركز الثالث بـ991 نقطة، واحتل الزمالك المنافس التقليدي للنادي الأهلي المركز السادس برصيد 787 نقطة، وجاء الإسماعيلي بالمركز الثاني عشر إفريقياً، فيما جاء حرس الحدود في المركز الـ31.

 

وسبق للأهلي أن فاز بلقب دوري أبطال إفريقيا أربع مرات في السنوات العشر الأخيرة، أعوام 2001 و2005 و2006 و2008 وبطولة كأس السوبر الإفريقي أربع مرات أيضاً، أعوام 2002 و2006 و2007 و2009، ووصل لبطولة كأس العالم للأندية ثلاث مرات، أعوام 2005 و2006 و2008، وحصل على المركز الثالث والميدالية البرونزية في مونديال الأندية عام 2006.

 

ويعتبر الترجي أشهر الأندية التونسية وأكثرها شعبية، وحقق بطولة الدوري 7 مرات خلال العقد الحالي، إضافة إلى كأس تونس 3 مرات، وكأس السوبر التونسي، إضافة إلى دوري أبطال العرب 2009، وكأس شمال إفريقيا للأندية أبطال الكؤوس 2009.

 

وفيما يلي قائمة أفضل عشرة فرق إفريقية في القرن الجديد:

1- الأهلي المصري.

2_ الترجي التونسي.

3_ النجم الساحلي التونسي.

4_ أسيك ميموزا الإيفوار.

5_ القطن الكاميرون.

6_ الزمالك المصري.

7_ شبيبة القبائل الجزائري.

8- إنيمبا النيجيري.

9_ الفتح الرباطي المغربي.

10_ أشانتي كوتوكو الغاني.

 

يذكر أن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم كان قد اختار الأهلي المصري للقب نادي القرن الإفريقي عن القرن الماضي.

 

 

الأهلي يسعى لاحتواء أزمة أبوتريكة مع البدري

 

طالبت لجنة الكرة بالنادي الأهلي الثنائي حسام البدري المدير الفني ومحمد أبو تريكة لاعب الفريق بالتهدئة، بعدما أبدى البدري غضبه من تصريحات الأخير عقب مشاركته مع المنتخب المصري في الفوز على استراليا بفضل حسن شحاته المدير الفني للمنتخب في تجهيزه وإعادة الثقة إليه، وأنه يفتقد وجود جوزيه الذي كان يجيد إخراجه من مثل هذه الحالة وإعادته إلى مستواه بحسب ما ذكرت صحيفة الاتحاد الإماراتية .

 

وكان أبو تريكة قد ألمح إلى أنه لا يلقى الدعم من مدربه بالأهلي ويلعب مجبراً في غير مركزه، مما أثر على مستواه الفني والبدني وأدى إلى تراجعه بشكل كبير. وأشارت مصادر إلى أن اللاعب ادعى الإصابة قبل مباراة الجونة بعدما علم أنه لن يكون ضمن التشكيل الأساسي للفريق.

 

وأكدت تلك المصادر أن شحاته كان علم بتلك التطورات في علاقة اللاعب بمديره الفني، لذا أصر على ضمه وإشراكه في اللقاء لإكسابه الثقة قبل مباراة جنوب أفريقيا، خصوصا أن المطالبات باعتزال اللاعب زادت في الفترة الأخيرة.

 

وأوضحت مصادر اخرى ان البدري رد على ما قاله ابو تريكة بكل وضوح وأكد له أنه ليس غاضب على الإطلاق من تلك التصريحات..فهو أيضا يقدر ويحترم جوزيه تماما، كما اضاف "لو كنت قلت غير ذلك يا ابو تريكة ما كان صدقك أحد..فالجميع يعلم مدى علاقتي بجوزيه وحبي له..كما أن علاقتي بك أكبر من أي تصريحات".

 

انشر عبر