شريط الأخبار

توقعات بليلة ساخنة.."اسرائيل" اغتالت عناصر جيش الاسلام كطعم لاستدراج "حماس والجهاد"

03:21 - 19 حزيران / نوفمبر 2010

توقعات بليلة ساخنة.."اسرائيل" اغتالت عناصر جيش الاسلام كطعم لاستدراج "حماس والجهاد"

فلسطين اليوم- خاص

توقع المراقب لملف الشؤون الإسرائيلية في وكالة "فلسطين اليوم" ليلة ساخنة على قطاع غزة في اعقاب سقوط صاروخ وعدة قذائف على المستوطنات الصهيونية المجاورة للقطاع .

فقد اكد سقوط سبعة قذائف هاون ظهر اليوم الجمعة في منطقة جنوبي مدينة عسقلان المحتلة.

ووفقا بموقع يشع نيوز الذي نقل عن مصادر عسكرية صهيونية فإن احدى القذائف السبعة تحتوي على الفوسوفور الابيض حسب زعمه .

وكانت المقاومة الفلسطينية قصفت اليوم المستوطنات الصهيونية المجاورة لقطاع غزة بثلاثة قذائف هاون ردا على العدوان الصهيوني المتصاعد في غزة وسبقها فجر اليوم سقوط صاروخ من نوع "جراد" على مستوطنة اوفيكيم التي تبعد عشرات الكيلومترات عن قطاع غزة .

ووفقا لما ذكره المحلل فإن اسرائيل لن يروق لها الهدوء الذي  يعيش فيه سكان الكيبوتسات والقرى الاسرائيلية ومدينة عسقلان  القريبة من قطاع غزة  ، فعدم اطلاق الفصائل الفلسطينية من غزة الصواريخ نحو اسرائيل اصبح امر غريب على قيادة اسرائيل ولكن اسرائيل وقيادتها السياسية والعسكرية قررتا وقف هذا الهدوء ( من جانب واحد) بعد أن قامت باغتيال عناصر من جيش الاسلام .

فقد اكد ضباط الشاباك والجيش في اجتماعاتهم قبل حوالي شهرين بانهم  قرروا العودة لعمليات الاغتيال ضد قادة وعناصر ( جيش الاسلام)  حيث قال احدهم علينا استغلال الفرقة والعداوة بين جيش الاسلام وحماس  فالوضع الان ملائم لاغتيال قادة جيش الاسلام وحسب المصدر فحماس ستمنع عناصر جيش الاسلام الرد بإطلاق الصواريخ

ويضيف الخبير في الشأن الإسرائيلي بان جميع اتهامات اسرائيل لعناصر جيش الاسلام بانها تخطط لخطف اسرائيليين من سيناء الي غزة عبر الانفاق تعتبر مجرد اكاذيب اكدها اليوم الجمعة مسؤول امني مصري رفيع خلال مقابلة مع وكالة الانباء الالمانية حيث قال " لا يوجد اي تعاون مصري اسرائيلي) ضد جيش الاسلام لا من خلف الكواليس ولا من امامها .

وحسب المحلل فإسرائيل وضعت عناصر جيش الاسلام فقط ( كطعم ) لجر مقاتلي كتائب الشهيد عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس وسرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي للرد بقوة ضد عمليات الاغتيال بحق عناصر جيش الاسلام فنتنياهو لا يوجد امامه هو ووزير حربة ايهود براك الا الخروج من العزلة الدولية لإسرائيل والخروج من مأزق العلاقة الاسرائيلية الامريكية الا بشن عدوان على قطاع غزة للخروج من هذا المأزق.

وكانت مصادر فلسطينية وجهت نداءات عبر الإذاعات المحلية لعناصر وقادة الفصائل بضرورة  توخي الحذر نظرا للتحليق المكثف للطيران الإسرائيلي في اجواء قطاع غزة .

 

انشر عبر