شريط الأخبار

مباحثات مصرية صهيونية حول الجدار الصهيوني الجديد مع سيناء

08:48 - 16 تشرين أول / نوفمبر 2010

فلسطين اليوم-وكالات

إلتقى ما يسمى بـ نائب وزير تطوير النقب والجليل في حكومة الاحتلال "أيوب قرّا" اليوم القنصل المصري في مدينة أم الرشراش المحتلة وليد الشريف وبحث معه مشروع الجدار الصهيوني الجديد الذي قررت حكومة الإحتلال إنشاءه على امتداد أجزاء من الحدود بين مصر وفلسطين المحتلة "لمكافحة تسلل المهاجرين غير الشرعيين من سيناء إلى فلسطين المحتلة.

 

وأعرب القنصل المصري عن دعمه للمشروع المزمع إطلاقه قريباً مشيراً إلى أن عمليات التسلل المذكورة تضر بالسياحة الوافدة إلى سيناء أيضاً-وذلك حسب ما نقلته عنه إذاعة الإحتلال.

 

من جهة أخرى تناول الاجتماع قضية "عودة ترابين" المعتقل في مصر منذ أحد عشر عاماً بعد إدانته بممارسة التجسس لصالح الكيان.

 

وطرح قرّا على القنصل المصري فكرة الإفراج عن عدد من المواطنين المصريين المعتقلين في الكيان مقابل الإفراج عن ترابين حيث وعده القنصل بإحالة هذا الطرح إلى القاهرة-وذلك حسب ما ذكرته مصادر الإحتلال.

   

انشر عبر