شريط الأخبار

التفكجي: الاحتلال يستغل المفاوضات لمواصلة تهويد القدس

08:33 - 13 كانون أول / نوفمبر 2010


التفكجي: الاحتلال يستغل المفاوضات لمواصلة تهويد القدس

فلسطين اليوم- وكالات

أكد خليل التفكجي مدير الخرائط في بيت الشرق، أن الكيان الصهيوني يستغل عملية التسوية مع سلطة فتح في رام الله من أجل مضاعفة مشاريعه الإجرامية بحق المدينة المقدسة وفرض الحقائق على الأرض، مشيراً إلى أعداد قطعان المستوطنين ارتفع حالياً لـ 32 ألف إلى جانب إقامة آلاف الوحدات السكينة.

وقال التفكجي في تصريحات صحفية : إذا استمر الوضع الحالي  على ما هو فعلى ماذا سنقيم الدولة الفلسطينية!، لذا فالمطلوب منها وقفة جادة وحازمة ووقف المفاوضات وممارسة الضغوطات في هذا الصدد لوقف المشاريع الصهيونية الشرسة ضد القدس والضفة.

وأضاف: المخططات الصهيونية في القدس تهدف إلى جعل المدينة ذات أغلبية يهودية وأقلية عربية، من أجل جعلها جذابة ونابضة بالحياة لتكون عاصمة سياسية وروحية للدولة العبرية بعد أن كانت طاردة لهم، مستطرداً: حتى الآن فشلت سلطات الاحتلال في مخططاتها في القدس مع أنهم يسعون  لتغير شامل لما تحت الأرض وما وقوفها".

وشدد على أن القدس تحتاج لأموال ضخمة لإقامة مدراس والمستشفيات وبناء منازل ومكاتب ثقافية، فالمطلوب من العرب كثير والمقدم  قليل، فهي تحتاج الآن بشكل طارئ 20 ألف وحدة سكنية وترميم ستة آلاف منزل وكل هذا يحتاج أكثر من 200 مليون في هذا الوقت بالتحديد.

 

انشر عبر