شريط الأخبار

زيدان يعود لمنتخب مصر وهتافات أهلاوية ضد البدري

04:25 - 11 حزيران / نوفمبر 2010

 

 

القاهرة/ يستغل حسن شحاتة المدير الفني لمنتخب مصر مباراة استراليا الودية لإعداد اللاعبين البعيدين عن المشاركات الدولية منذ فترة يتقدمهم محمود عبد الرازق "شيكابالا" ومحمد زيدان وأحمد سمير فرج.

 

ودخل شيكابالا قائمة المباراة المقرر لها 17 نوفمبر بعد عروضه المميزة في وسط الزمالك، أحدثها قيادة الفريق الأبيض لإسقاط الإسماعيلي بثلاثة أهداف لهدفين.

 

كما عاد محمد زيدان نجم دورتموند لحسابات الفراعنة بعد فترة غياب دامت أكثر من ستة أشهر بسبب إصابته بقطع في الرباط الصليبي خلال مشاركاته مع فريقه الألماني.

 

أما أحمد سمير فرج، فيعد هداف الإسماعيلي حاليا بتصويباته القوية ولذلك انضم للمنتخب، كذلك استفاد من غياب سيد معوض عن قائمة المباراة بسبب الإصابة.

 

وانضم محمد أبو تريكة أمير الأهلي لقائمة المباراة المرتقبة برغم غيابه عن الشياطين الحمر في المباراة الأخيرة مع الجونة بسبب الإصابة، وخروجه من تشكيل الفريق في لقاء إنبي للإجهاد وتراجع مستواه.

 

فرصة

 

كما ضم شحاتة في قائمة المباراة العديد من اللاعبين الذين لا يملكون رصيدا كبيرا من المشاركات الدولية وتألقوا مؤخرا مع أنديتهم كإبراهيم صلاح ارتكاز الزمالك وأيمن حفني نجم مصر للمقاصة وإسلام عوض لاعب إنبي.

 

وحصل أحمد دويدار ومحمد نجيب ثنائي اتحاد الشرطة على فرصة إضافة مباراة دولية إلى رصيده مع عمرو السولية من الإسماعيلي وأحمد عبد الظاهر مهاجم إنبي.

 

حسابات المرمى

 

وفي مركز حراسة المرمى الذي يعاني غياب عصام الحضري للإيقاف وغموض موقف عبد الواحد السيد للإصابة، استدعى المعلم حامي عرين الإسماعيلي محمد صبحي وأمير عبد الحميد لاعب المصري البورسعيدي.

 

وتواجد عبد الواحد السيد قائد الزمالك في القائمة حتى يخضع لفحوصات تحت إشراف الجهاز الطبي لمنتخب مصر ويتحدد موقفه بصفة نهائية، فيما استمر تجاهل الجهاز الفني للفراعنة لحارس الأهلي شريف إكرامي.

 

وكان السيد قد أصيب بشد في العضلة الخلفية، وشارك أمام الإسماعيلي متحاملا على نفسه ما أدى إلى تفاقم مشكلته.

 

 وصرح عبد الواحد السيد في وقت سابق بأنه سيقاتل لحماية عرين منتخب مصر، وأنه سيبذل قصارى جهده مع الجهاز الطبي ليصبح مؤهلا لمباراة استراليا.

 

اختبار

 

وتعد المباراة اختبارا مهما لمنتخب مصر بعد السقوط غير المتوقع أمام النيجر وقبله سيراليون في تصفيات كأس أمم إفريقيا.

 

ويبحث المعلم عن توليفة جديدة تعيد للفراعنة رونقهم خاصة في ظل النقد الموجه للجهاز الفني بأن معدل أعمار فريقه يرتفع وبالتالي يفقد المنتخب سرعته ومرونته في المباريات.

 

ووعد شحاتة المتوج بكأس أمم إفريقيا في ثلاثة محافل متتالية بمنح العديد من الوجوه الجديدة الفرصة لضخ دماء جديدة في الفريق.

 

ويتخذ أحد أبرز لاعبي الزمالك عبر تاريخه مباراة استراليا كأول خطوة في إعادة إحياء منتخب الفراعنة.

 

وفيما يلي قائمة المنتخب كاملة:

 

المرمى: عبد الواحد السيد، أمير عبد الحميد، محمد صبحي

 

الدفاع: وائل جمعة، محمود فتح الله، أحمد دويدار، محمد نجيب، أحمد المحمدي، شريف عبد الفضيل، محمد عبد الشافي، أحمد سمير فرج

 

الوسط: أحمد فتحي، عمرو السولية، إسلام عوض، إبراهيم صلاح، محمد أبو تريكة، وليد سليمان، أيمن حفني، شيكابالا

 

الهجوم: أحمد عيد عبد الملك، محمد زيدان، أحمد عبد الظاهر، جدو، أحمد حسن مكي

 

 

هتافات ولافتات معادية تلاحق مدرب الأهلي المصري في المدرجات

 

القاهرة/ يواجه المدير الفني للأهلي المصري حسام البدري أزمة كبيرة هذه الأيام مع الجماهير الحمراء التي تطارده في مباريات الفريق من المدرجات بالهتافات المعادية واللافتات التي تطالبه بالرحيل عن تدريب الفريق بسبب سوء النتائج في الدوري المحلي خلال الفترة الأخيرة والتي كان آخرها التعادل الإيجابي مع فريق الجونة، أحد فرق المؤخرة في الدوري، وفقدان نقطتين في مشوار الصراع على اللقب.

 

مطاردة جماهير الأهلي للمدير الفني تسببت في حالة احتقان بين الجبهة المساندة للبدري والتي تطالب ببقائه على رأس الجهاز الفني، وبين الجبهة المعادية له والمطالبة بإقصائه واستقدام مدير فني أجنبي، حتى إن الجماهير في الكثير من مباريات الفريق تشتبك معاً وتدخل في خلافات مع رجال الأمن بسبب اللافتات التي يحملونها والهتافات المعادية.

 

من جانبه، وصف حسام البدري في تصريح خاص لـ"العربية.نت" المجموعة التي تهاجمه باستمرار من المدرجات قبل وبعد المباراة أنها "قلة متعصبة لا تعبر بأي حال من الأحوال عن جماهير الأهلي العريضة التي طالما ساندته منذ بداية تولية مهمة تدريب الفريق خلفاً للبرتغالي مانويل جوزيه، المدير الفني السابق".

 

ولم يخف البدري حزنه من هذا الهجوم الذي أكد أنه يؤثر على تركيز اللاعبين في المباريات، فيما استبعد أن تكون هذه الهتافات المعادية قد قللت من حماسه وسعيه للحصول على لقب الدوري المصري هذا الموسم مع الفريق، مبدياً ثقته الكاملة في قدرات لاعبيه، لكنه اعترف بصعوبة المنافسة هذا الموسم ولم يخف تعرض فريقه لظروف معاكسة في مقدمتها الإصابات التي تلاحق النجوم في كل مباراة.

 

يُذكر أن الأهلي لعب مباراته الأخيرة أمام الجونة بدون الثلاثي محمد بركات ومحمد أبو تريكة وسيد معوض بسبب الإصابة.

 

انشر عبر