شريط الأخبار

أوغلو: عودة علاقاتنا مع "إسرائيل" لطبيعتها تتطلب اعتذار رسمي

03:55 - 09 حزيران / نوفمبر 2010

أوغلو: عودة علاقاتنا مع "إسرائيل" لطبيعتها تتطلب اعتذار رسمي

فلسطين اليوم-روما

أعلن وزير الخارجية التركي، أحمد داود أوغلو, اليوم "أن عودة العلاقات لطبيعتها مع "إسرائيل" سيكون ممكنا بشرط الاعتذار رسميا والتعويض عن الهجوم الذي وقع فى المياه الدولية على أسطول الحرية"

وأكد أوغلو -فى تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، بمقر السفارة التركية بروما- "أن هذا الهجوم لو قام به بلد آخر، فبالتأكيد كان سيعاني من عواقب وخيمة مثل فرض العقوبات الدولية عليه".

وفى هذا الصدد، أبدى أوغلو اندهاشه من معارضة 3 دول هي (أمريكا، وهولندا، وإيطاليا) لقرار مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة فى جنيف فى 2 يونيو الماضي الذي يدين "إسرائيل"، ويدعو لإجراء تحقيق دولي فى انتهاكات القانون الدولي التي نجمت عن الهجوم على أسطول الحرية.

وقال "إنه بعد الهجوم على القافلة، الذي قتل فيه 8 ناشطين أتراك وآخر من أصل تركي، فإن الإجراءات التي اتخذتها الحكومة التركية، لم تكن فقط لإطلاق سراح مواطنيها، بل أيضا مواطني البلدان الأخرى".

وأردف: "لكن بعض الدول الأوروبية الصديقة بدلا من توجيه الشكر لنا، صوتت ضد بعثة لتقصي الحقائق، لكننا ننتظر نتائج التحقيق الدولي حول الحادث".

انشر عبر