شريط الأخبار

حماس تنتقد مساعي بريطانيا لحماية مجرمي الحرب الصهاينة

09:26 - 04 كانون أول / نوفمبر 2010


حماس تنتقد مساعي بريطانيا لحماية مجرمي الحرب الصهاينة

فلسطين اليوم – غزة

أدانت حركة المقاومة الإسلامية "حماس" مساعي الحكومة البريطانية الرامية لتقييد صلاحيات قضائها في ملاحقة مجرمي الحرب على أراضيها، واعتبرت الحركة هذا المشروع حماية لمجرمي الحرب الصهاينة، الذين ينتهكون القوانين والأعراف الدولية في فلسطين المحتلة.

 

جاء ذلك تعقيباً على تصريحات وزير خارجية بريطانيا "وليام هيج"، يوم أمس الأربعاء، التي أعلن فيها عن نيَّة حكومته بتقديم مشروع قانون لمجلس العموم لوقف ملاحقة مجرمي الحرب الصهاينة على الأراضي البريطانية.

 

وقالت الحركة في بيان صحفي لها اليوم الخميس: "إنَّ هذا التوجه للحكومة البريطانية يعّد خضوعاً للضغوط الصهيونية، وتناقضاً مع المواقف البريطانية الداعية لحماية حقوق الإنسان ومحاكمة مجرمي الحرب، ودليلاً واضحاً على سياسة المعايير المزدوجة عندما يتعلّق الأمر بالكيان الصهيوني".

 

ودعت "حماس" الحكومة البريطانية إلى إعادة النظر في توجهاتها التي تتناقض مع الرأي العام الأوروبي والدولي، الذي يرى في الكيان الصهيوني خطراً يتهدد السلم الدولي، وطالبتها بالتزام المواثيق والأعراف الدولية المطالبة بملاحقة مجرمي الحرب.

 

كما حثت الحركة المنظمات الإنسانية والحقوقية إلى الضغط على أعضاء مجلس العموم البريطاني للتصدي لتلك السياسات المنحازة، وذلك صوناً للعدالة الدولية وحماية للشعب الفلسطيني من الاحتلال الصهيوني المستمر في جرائمه وانتهاكاته لأبسط حقوق الإنسان.

انشر عبر