شريط الأخبار

هل هناك تعديل في حكومة فياض؟

07:23 - 31 حزيران / أكتوبر 2010

هل هناك تعديل في حكومة فياض؟

فلسطين اليوم-وكالات

أكد مصدر مسؤول في السلطة الفلسطينية اليوم, أن رئيس الحكومة الفلسطينية سلام فياض يدرس إجراء تعديل حكومي على وزارته".

وجاء هذا التأكيد في وقت نفى فيه مدير المكتب الإعلامي الحكومي غسان الخطيب نية فياض إجراء تعديل، وقال إن الحكومة ماضية في عملها كما هي".

وحسب المصدر،لـ«الشرق الأوسط»، فإن التعديل الذي نوقش مع الرئيس السلطة محمود عباس "أبو مازن"، سيشمل إخراج وزراء وضم آخرين, قائلة "إن التعديل ليس كبيرا وعاديا، وإنه من السابق لأوانه تحديد من سيخرج ومن سيبقى ومن سينضم".

ومن بين المسائل التي تمت دراستها شطب بعض الوزارات بشكل نهائي واستبدالها بهيئات أو مجالس عليا".

ورفضت المصادر الحديث عن أسباب هذا التعديل، ووصفته مصادر أخرى بأنه يأتي في إطار تطوير العمل الحكومي, لكن هذا التعديل يأتي بعد أسابيع من ضغوط ومطالبات مارسها المجلس الثوري المنتخب لحركة فتح، الذي طالب إجراء تعديل على حكومة فياض", إلا أن مطالب فتح كانت تنصب أساسا على إقصاء فياض نفسه، وهذا ما سعت له رموز في الحركة، على مدار عامين، لكنها فشلت، بسبب تمسك الرئيس الفلسطيني، برئيس وزرائه".

وتقول فتح إن حكومة فياض تنتهج خطا يمس بمكانتها في الضفة الغربية، ويعزلها سياسيا وأمنيا. وشُكلت حكومة فياض بداية من شخصيات غالبيتها مستقلة وأكاديمية عقب سيطرة حركة حماس على غزة، في 14 يونيو "حزيران" 2007، وووجهت الحكومة بنقد عنيف من فتح التي لم تشارك بها، وأجري تعديل العام الماضي، أدخل بموجبه قياديون من فتح إلى هذه الحكومة، ورغم ذلك ظل تيار في الحركة يتحفظ على استمرار حكومة فياض".

ومن شأن هذا التعديل أن يوتر العلاقة أكثر مع حماس التي تقول إن حكومة فياض غير شرعية، وقبل يومين قال رئيس الوزراء في حكومة غزة إسماعيل هنية إن حكومته بعد إقالتها بقيت حكومة تصريف أعمال", واعتبرها الحكومة الشرعية التي ستبقى تؤدي عملها حتى بعد المصالحة ولحين إجراء الانتخابات".

انشر عبر