شريط الأخبار

نتانياهو سيزور واشنطن ومصادر تشير إلى رغبته في السيطرة على 40 بالمئة من الضفة

07:21 - 31 حزيران / أكتوبر 2010

نتانياهو سيزور واشنطن ومصادر تشير إلى رغبته في السيطرة على 40 بالمئة من الضفة

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

أعلن رئيس وزراء العدو، بنيامين نتانياهو اليوم الأحد أنه سيتوجه في السابع من نوفمبر/تشرين الثاني إلى الولايات المتحدة ليتحدث أمام ممثلي اليهود الأميركيين وليلتقي خصوصا نائب الرئيس الأميركي جو بايدن.

 

وقد أعلنت مصادر فلسطينية في هذا الوقت أن نتانياهو يريد إبقاء 40 بالمئة من مساحة الضفة الغربية تحت السيطرة الإسرائيلية.

 

وقال نتانياهو في مستهل جلسة الحكومة الأسبوعية "سأتوجه الأسبوع المقبل إلى الولايات المتحدة للمشاركة في الجمعية السنوية للجاليات اليهودية الأميركية" التي تعقد في نيو أورلينز.

 

وأضاف نتانياهو: "سألتقي نائب الرئيس جو بايدن ومسؤولين آخرين في الإدارة الأميركية لأناقش معهم سلسلة قضايا، وخصوصا بالطبع استئناف عملية السلام" مع الفلسطينيين.

 

وأوضح أن استئناف المفاوضات مع الفلسطينيين يهدف للتوصل إلى "اتفاق سلام" وإرساء "أمن دولة إسرائيل".

 

وذكرت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن نتانياهو سيسعى إلى الدفع في اتجاه تسوية تتيح إحياء الحوار مع الفلسطينيين.

 

وتأتي زيارة نتانياهو إلى الولايات المتحدة بعد الانتخابات التشريعية الأميركية التي ستجري الثلاثاء والتي يمكن أن تؤثر نتائجها في مدى التزام إدارة الرئيس أوباما على صعيد عملية السلام في الشرق الأوسط.

 

وأكد نتانياهو أن "جمعية الجاليات اليهودية تعقد هذا العام تزامنا مع معلومات عن إحباط محاولة هجوم على الجالية اليهودية في شيكاغو".

 

من ناحيتها، أعلنت مصادر فلسطينية أن لدى نتانياهو خطة لإقامة دولة فلسطينية، يعتزم إقناع واشنطن بها، وتقوم على حل مرحلي يتضمن إبقاء أربعين بالمئة من مساحة الضفة الغربية تحت السيطرة الإسرائيلية.

انشر عبر