شريط الأخبار

عريقات ينفى علم السلطة نية مصر عقد مؤتمر دولي للسلام

04:07 - 31 تشرين أول / أكتوبر 2010

عريقات ينفى علم السلطة نية مصر عقد مؤتمر دولي للسلام

فلسطين اليوم-وكالات

نفى مسئول فلسطيني كبير اليوم الأحد علم السلطة الفلسطينية بأنباء تحدثت عن دراسة مصر عقد مؤتمر دولي لدفع عملية السلام المتعثرة بين السلطة الفلسطينية وإسرائيل.

 

وقال صائب عريقات رئيس دائرة شئون المفاوضات في منظمة التحرير الفلسطينية في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) من القاهرة، إن ما يتردد عن مؤتمر دولي جديد للسلام يعقد في مصر عار عن الصحة وتسريبات لا أساس لها.

 

وأضاف عريقات إن التركيز الفلسطيني والعربي ينصب حاليا على مراقبة نتائج الجهود الأمريكية في ضوء مهلة الشهر التي منحتها لجنة المتابعة العربية في الثامن من تشرين أول/ أكتوبر الجاري لواشنطن من أجل الضغط على إسرائيل لوقف البناء الاستيطاني تمهيدا لاستئناف المفاوضات.

 

وأشار عريقات الذي وصل القاهرة السبت لإجراء مباحثات مع المسئولين المصريين، إلى وجود (جهد عربي مشترك) لإقناع الإدارة الأمريكية بوجوب إلزام إسرائيل بوقف النشاطات الاستيطانية.

 

وأوضح أن خيار استئناف المفاوضات في حال وقف الاستيطان لن يتم التوقف عنه فلسطينيا وعربيا إلا بعد استنزافه من كل جوانبه، ومن بعده سيتم الشروع لبحث الخيارات الأخرى موضع الاتفاق.

 

وأكد عريقات أن بحث هذه الخيارات يتم وفق اعتبارات سياسية وقانونية، لافتا إلى أن اللجوء إليها سيتم بشكل منظم وبالتتابع ولن يتم الشروع فيها إلا بعد استنفاذ جهود استئناف المفاوضات وتحقيق متطلبات ذلك.

 

وكانت تقارير إخبارية كشفت في وقت سابق الأحد أن مصر تباشر تحركا لعقد مؤتمر دولي للسلام يهدف إلى حماية العملية السلمية من خلال التأكيد على مرجعياتها.

 

وعلق الفلسطينيون مشاركتهم في المفاوضات المباشرة للسلام مع إسرائيل في الثاني من الشهر الجاري وذلك بعد أربعة أسابيع من إطلاقها برعاية أمريكية احتجاجا على رفض إسرائيل وقف البناء الاستيطاني.

انشر عبر