شريط الأخبار

حمّاد: مؤهلون لقيادة الأمة لتمسكنا بعقيدتنا وثوابتنا ومقدساتنا

10:51 - 29 تموز / أكتوبر 2010

حمّاد: مؤهلون لقيادة الأمة لتمسكنا بعقيدتنا وثوابتنا ومقدساتنا

فلسطين اليوم- خانيونس

أكد وزير الداخلية والأمن الوطني في الحكومة الفلسطينية بغزة أ. فتحي حمّاد أنه لا مجاملة ولا محاباة في العقيدة الإسلامية والقضية الفلسطينية على حد سواء.

وأشار الوزير حماد  خلال اللقاء المفتوح الذي نظمته الهيئة الطلابية بكلية العلوم والتكنولوجيا بمحافظة خان يونس ان قطاع غزة ضرب نموذجاً رائعاً في الصمود أمام الحصار الإسرائيلي المفروض علية منذ أكثر من أربع سنوات قائلا: "أننا الآن مؤهلون لقيادة الأمة بتمسكنا بعقيدتنا وثوابتنا ومقدساتنا وأن النظام الإسلامي هو أقوى وأفضل نظام يُتبّع و يتضح ذلك من خلال تجربة ماضي الأمة الإسلامية وقيادتها للعالم بأسره وقدرتها الفائقة للحكم بعدالة وعدم إلحاق الظلم بأحد.

وأوضح الوزير حماد أن الأنظمة التي حكمت العالم على مر التاريخ لم تحقق نظام عادل سواء من الناحية الدينية أو الاجتماعية أو الاقتصادية للشعوب مثل النظام الإسلامي الذي نهض بأفراده. ودعا حمّاد إلى عدم الانجرار وراء ضعيفي الأنفس وأصحاب الأفكار التي تدعو إلى التنازل عن الحقوق والثوابت الفلسطينية .

واكد الوزير حماد أن وزارة الداخلية تقوم بتحقيق أمن الوطن والمواطن الفلسطيني من خلال محاربة الفساد والقضاء على الفلتان الأمني إضافة إلى ملاحقة العملاء والمفسدين، وموضحاً انه بفضل الله تعالى انعدمت بعض الظواهر التي تضر بشبابنا وفتياتنا كآفة تجارة وترويج المخدرات.

وأنهى حماد حديثه مقدما نصائحه للطلبة بالاهتمام بالعلم و البحوث العلمية على اعتبار أن القوة اليوم هي قوة العقول و الأدمغة و التي بها نستطيع أن نجابه كل قوى الفساد و الظلم في هذه الأرض.

من جانبه أثنى عميد الكلية د. محمد الأعرج على أداء وزارة الداخلية مؤكداً على الدور البارز الذي تقوم به الوزارة في دعم المسيرة التعليمية وذلك من خلال فرض الأمن الذي تحتاجه المؤسسات التعليمية لضمان استمرار المسيرة التعليمية، معرباً عن أمله في العمل على افتتاح تخصصات مهنية جديدة في الجامعات والكليات الفلسطينية لدراسة المواد الشرطية.

 

انشر عبر