شريط الأخبار

مزاعم "إسرائيلية" حول ضبط شحنة سلاح في طريقها لحركة "حماس"

07:10 - 28 حزيران / أكتوبر 2010

تل أبيب تزعم بأن المعدات العسكرية التى ضبِطت فى نيجيريا قادمة من إيران لحماس

فلسطين اليوم- وكالات

زعمت  صحيفة هاآرتس الإسرائيلية أن قوات الأمن النيجيرية أحبطت فجر اليوم الخميس محاولة لتهريب صواريخ ومواد قتالية كثيرة، ادّعت أنها كانت قادمة من إيران.

 

وأشارت الصحيفة إلى أنه تم العثور على السلاح في 3 حاويات كانت سفينة إيرانية قد أفرغتها في ميناء مدينة "لاجوس"، وتم إخفاؤها وكأنها مواد بناء.

 

وأوضح مصدر أمنى رفيع المستوى في إسرائيل للصحيفة العبرية، أن التقديرات الأولية تشير إلى أن الحديث يدور عن مسار جديد لتهريب الأسلحة من إيران إلى حركة حماس في قطاع غزة، حسب مزاعمه.

 

وادعت هاآرتس، إنه قد اتضح من المعلومات المتداولة عبر وسائل الإعلام، أن المخابرات النيجيرية تلقت معلومات مسبقة بشأن نية تهريب وسائل قتالية من إيران بواسطة حاويات، واستعدوا لإحباطها، حيث أنه بحسب الأنباء، فإن العميل الذى أراد تفريغ الحاويات من السفينة عرض رشوة على رجال الجمارك النيجيريين من أجل السماح بنقلها إلى خارج الميناء دون فحص، ونقل عمال الجمارك حديث الرشوة إلى المخابرات النيجيرية، التى قررت بدورها على ضوء هذه المعلومات أن تُجرى فحصاً فورياً للحاويات.

 

وأشارت الصحيفة إلى أن طاقم السفينة كان قد أوضح للجهات الأمنية أن الحاويات تحتوى على مواد بناء، وعندما تم فتح الحاويات اتضح أنه تم إخفاء وسائل قتالية بين صناديق السيراميك.

 

وأضافت الصحيفة، أنه قد وجد في الحاوية الأولى التي تم فتحها 24 صندوقا تحتوى على صواريخ وقاذفات صواريخ بقطر 107 ملليمترات، بالإضافة إلى قنابل يدوية ومواد متفجرة وبنادق أوتوماتيكية وأدوات إطلاق أخرى ورصاص.

 

وأشارت هاآرتس إلى أنه توجد بين إسرائيل ونيجيريا علاقات أمنية كبيرة إلى جانب العلاقات الاقتصادية والسياسية، وقد قامت وحدة تفكيك المتفجرات التابعة للشرطة النيجيرية بتفكيك وفحص الحاويات، على حد قولها.

 

وأوضحت الصحيفة أن وزارة الخارجية الإسرائيلية والنظام الأمني الإسرائيلي استقبلت المعلومات الأولية عن ضبط إرسالية الأسلحة فى ساعات الصباح الأولى، وقامت السفارة الإسرائيلية فى نيجيريا بإجراء محادثات مع القوات الأمنية ووزارة الخارجية فى "أبوجا" فى محاولة لتلقى تفاصيل نتيجة للتحقيق.

ووفقا لمزاعم صحيفة هاآرتس تصريحات مسئول أمنى إسرائيلى كبير قوله، إن خط تهريب سلاح جديد من إيران لحماس عن طريق أفريقيا، مضيفا بأن الإيرانيين واجهوا صعوبة كبيرة فى نقل إرساليات الأسلحة لحماس عبر البحر الأحمر والسودان ومن هناك إلى قطاع غزة عن طريق سيناء، على حد زعمه.

وأضاف المصدر الإسرائيلى مزاعمه قائلا "على ما يبدو أن الإيرانيين يحاولون إفراغ شحنات السلاح فى نيجيريا ومن هناك يتم نقله عبر البر للسودان وسيناء".

 

انشر عبر