شريط الأخبار

"يعلون" يتهم "باراك" بالمساس بمصالح الكيان والاستهزاء بها

09:46 - 25 تموز / أكتوبر 2010

"يعلون" يتهم "باراك" بالمساس بمصالح الكيان والاستهزاء بها

فلسطين اليوم – القدس المحتلة

تصدّعت العلاقات في اللجنة الوزارية السباعية بين الوزير "موشي يعلون" ووزير الحرب "أيهود باراك"، بعد أن اتهم "يعلون" الأخير بأنه يمس بمصالح الكيان الوطنية ذات الأهمية من الدرجة الأولى، عازيا السبب في ذلك إلى الضائقة السياسية التي يعيشها.

 

وقال "يعلون": "إن باراك يستهزئ بالاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية لشعب إسرائيل من قِبَل الفلسطينيين، بسبب مصالح غريبة ومرفوضة"، مضيفا "إنه يمُس في أخطر المواضيع لإسرائيل والسياسة الإسرائيلية".

 

وأضاف "إن باراك يتصرف بشكل شخصي دون أي تشاور أو رجوع إلى رئيس الحكومة وكأنه لا يعترف بأي مرجعية سياسية قائمة، إنها تصريحات خالية من المسئولية ولا أساس لها".

 

وتساءل "يعلون": "ما الذي حدث حيث أصبح موضوع الاعتراف غير مهم؟، هل يريد باراك أن يقضي على الدولة؟"، وأضاف "لا أعتقد أن رئيس الحكومة لا يحرك ساكنا إزاء هذا الأمر، ولكن يتوجب عليكم أن تسألوه شخصيا".

 

وقال "يعلون" مستغربا: "هل كل شيء لدى باراك سياسة؟، لا يوجد اعتبارات وطنية وإستراتيجية؟، إن قضية الاعتراف قضية أساسية في المفاوضات وباراك يضر بها".

 

كما انتقد "يعلون" رئيس الكيان "شمعون بيرس" لربطه بين الصراع الفلسطيني الإسرائيلي بالقضية الإيرانية، عندما قال: "يجب إنهاء النزاع مع الفلسطينيين لكي يتفرغ الأمريكان لمعالجة التحدي الإيراني".

انشر عبر